آسيوي يقطع إصبع خليجي لأنه سبّ والدته

آسيوي يقطع إصبع خليجي لأنه سبّ والدته

بدافع الانتقام أقدم مندوب آسيوي  يبلغ من العمر (27 عاماً) في دبي على بتر إصبع خليجي متقاعد (55 عاماً) وأصابه بعاهة مستديمة بنسبة 20% وجرح ابنه، وكاد يقتلهما باستخدام ساطور، بمساعدة سبعة أشخاص آخرين بعد أن سبه «الخليجي بأمه» خلال رسائل تهديد عبر «واتس آب».
وأفاد المجني عليه الأول في شهادته خلال التحقيقات، أنه تسلم عدة رسائل من المتهم يهدده فيها ويسبه باللغة الإيرانية، وبعد فترة وجيزة اتصل به المتهم ثم التقى به وهجم عليه وما أن رآه المتهم حتى أخرج ساطوراً من سيارته ووجه إليه ضربة قاتلة لكنه نجا منها، بفضل مساعدة ابنه المجني عليه الثاني الذي دفعه من مكانه فسقط أرضاً، لكن الضربة أصابت يده فبترت إصبعه.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً