مصر تطالب أوروبا بتفهم طبيعة التحديات الأمنية والاقتصادية بها

مصر تطالب أوروبا بتفهم طبيعة التحديات الأمنية والاقتصادية بها

اجتمع وزير الخارجية المصري سامح شكري مع وزير خارجية هولندا ستيف بلوك، الذي يقوم بزيارة إلي مصر حالياً. وأكد شكري أهمية الارتقاء بالعلاقات من خلال تكثيف الزيارات المتبادلة والتشاور والتنسيق ثنائياً وإقليمياً. كما رحب الوزيران بعقد الجولة الثالثة من المشاورات السياسية على مستوى كبار المسؤولين في القاهرة خلال يونيو 2018 باعتبارها فرصة مناسبة لمراجعة مختلف أوجه التعاون الثنائي وتوسيع نطاقه ومناقشة الشواغل المتبادلة بين الجانبين.وأكد شكري خلال اللقاء تطلع مصر لتطوير التعاون في المجالات الاقتصادية مع هولندا، حيث بلغت قيمة التبادل التجاري بين البلدين في عام 2017 نحو 1.6 مليار يورو، كما تأتى هولندا فى المرتبة الخامسة في قائمة الدول الأجنبية المستثمرة في مصر، باستثمارات تتجاوز 4.5 مليار دولار في 567 مشروعاً في القطاعات المختلفة، مع الإشادة بأداء الشركات الهولندية العاملة في مصر. وأعرب شكري عن تطلع مصر لأن يتفهم الشركاء الأوروبيون طبيعة التحديات الأمنية والاقتصادية التي تواجهها البلاد داخلياً في ظل مواجهة الإرهاب في سيناء وضبط الحدود الممتدة مع ليبيا، فضلاً عن حالة الفوضى وانهيار مؤسسات الدولة في عدد من دول المنطقة، وما تبذله الحكومة المصرية من جهود حثيثة للحفاظ علي كيان الدولة الوطنية كركيزة للاستقرار في المنطقة والحيلولة دون انتشار وتمدد الجماعات الإرهابية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً