طرق الوقاية من مرض الهيموفيليا

طرق الوقاية من مرض الهيموفيليا

طرق الوقاية من مرض الهيموفيليا تعتمد كثيرا على السيطرة على المرض وعدم تفاقم أعراضه ومضاعفاته، وذلك لأن مرض الهيموفيليا من الأمراض الوراثية التي تنتقل من جيل إلى آخر، وقد لا يمكن منع الإصابة به.

مرض الهيموفيليا:

كلمة (هيموفيليا) تعني سيولة الدم، وهو أحد أمراض الدم الوراثية الناتجة عن نقص أحد عوامل التجلط في الدم بحيث لا يتخثر دم الشخص المصاب بمرض الهيموفيليا بشكل طبيعي؛ مما يجعله ينزف لمدة أطول.

طرق الوقاية من مرض الهيموفيليا:

إجراء الفحوصات الدورية في حال وجود مصاب في العائلة.
الإلتزام بالأدوية و الوصفة الطبية بعد التشخيص.
معرفة وفهم المرض بشكل جيد وحسن التصرف في حال الإصابة به.
عدم ممارسة أي نوع من أنواع الرياضة بدون استشارة الطبيب.
عند حدوث النزيف من المهم علاجه مبكرا لتفادي المضاعفات.
عدم تناول عقار الأسبرين كونه يزيد من الحالة.
تكرار حدوث الزيف يتطلب مراجعة طبية.
تعلم الطريقة السليمة للتعامل مع الالتهابات والنزيف و الإسعافات الأولية.
إطلاع طبيب الأسنان على الحالة المرضية قبل الخضوع لأي علاج.
أخذ الاحتياطات اللازمة قبل أخذ التطعيمات أو الخضوع للعمليات الجراحية.
ملاحظة: قبل قيامك أو اتباعك هذا العلاج أو هذه الطريقة الرجاء استشارة الطبيب المختص.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً