أيّ دهون يُمكن أن يتناولها مريض السّكري؟

أيّ دهون يُمكن أن يتناولها مريض السّكري؟

لأنّ مريض السّكري يحتاج إلى عناية خاصة، فإنّ غذاءه يُعتبر الأهمّ للحفاظ على صحّته. من هنا، ينبغي الحرص على إبقاء التّوازن ما بين تناول الأطعمة مع ضرورة تجنّب بعضها.

 

فأيّ دهون يُمكن أن يتناولها مريض السّكري؟ الجواب في هذا الموضوع من موقع صحتي.

 

ما هي الدّهون الجيدة؟

 

تُساعد الدّهون الأحادية غير المشبّعة والدّهون المتعدّدة غير المشبّعة؛ مثل الأفوكادو واللوز والبقان والجوز والزيتون والكانولا وزيوت الزيتون والفول السوداني في خفض معدّلات الكوليسترول في الجسم وهذا جيّد لمريض السّكري.

 

لذلك، يجب تناول هذه الأطعمة بشكلٍ دائم لأنّ كلّ الدّهون الموجودة فيها تحافظ على نسبةٍ مقبولة من السكر في الدم ولا ترفع خطر الإصابة بالمضاعفات لمريض السّكري.

 

وتشتمل مصادر الكوليسترول على منتجات الألبان كاملة الدّسم وبروتينات الحيوانات عالية الدّهون؛ مثل صفار البيض والمحاريات والكبد واللحوم.

 

تجنّب الدّهون المشبّعة والمتحوّلة

 

تحتوي منتجات الألبان مرتفعة الدّهون وبروتينات الحيوانات؛ مثل اللحم البقري والنقانق والسجق على دهونٍ مشبّعة، وهذه الدّهون تُعتبر ضارّةً ومؤذية جداً لمريض السّكري الذي عليه تجنّبها قدر الإمكان والاستعاضة عنها بالدّهون الجيّدة التي ذكرناها سابقاً.

 

وفي ما يتعلّق بالدّهون المتحوّلة، فهي موجودةٌ في الوجبات الخفيفة المعالجة والمنتجات المخبوزة والدّهن والسّمن الصلب وينبغي على مريض السّكري تجنّبها بالكامل.

 

أمّا بالنّسبة للسّبب الذي يدعو إلى تجنّب هذه الأنواع من الدّهون، فهو قدرتها على التسبّب بالعديد من المضاعفات الصحّية لمريض السّكري؛ من خلال رفع خطر إصابته بأمراض القلب والسّكتة الدماغيّة عن طريق تسريع وتيرة انسداد الشرايين وتصلّبها.

 

 وقد تعمل الأطعمة التي تحتوي على العناصر التالية بشكلٍ يتعارض مع هدف النّظام الغذائي الصحّي لقلب مريض السّكري.

 

أخيراً فإنّ مريض السّكري يحتاج إلى الانتباه أكثر من أيّ شخصٍ آخر على نوعيّة الدّهون التي تدخل إلى جسمه وعلى ضرورة تجنّب النّوع الضارّ منها بهدف السّيطرة على معدّل السكري لديه؛ كونه عرضةً للمضاعفات النّاتجة عن مرضه والتي يُمكنه تجنّبها عن طريق التزام نظامٍ غذائي صحّي وسليم.

اقرأوا المزيد عن غذاء مريض السكري على هذه الروابط:

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً