الإمام الأكبر يعلن إقامة فرع للمنظمة العالمية لخريجي الأزهر في سلطنة بروناي

الإمام الأكبر يعلن إقامة فرع للمنظمة العالمية لخريجي الأزهر في سلطنة بروناي

أعلن شيخ الأزهر الشريف الدكتور أحمد الطيب، أنه اتفق خلال لقائه، اليوم الإثنين، مع السلطان حاج “حسن البلقية”، سلطان بروناي، على أربعة قرارات، تستهدف تعزيز العلاقات بين الأزهر الشريف وسلطنة بروناي. وأشار شيخ الأزهر، إلى أن هذه القرارات، هي: إقامة فرع للمنظمة العالمية لخريجى الأزهر في سلطنة بروناي، وإقامة مركز لتعليم اللغة العربية في سلطنة بروناى، وضم مفتي سلطنة بروناي الشيخ عبد العزيز بن جنيد، إلى عضوية مجلس حكماء المسلمين، وتخصيص 30 منحة لطلاب بروناي، للدراسة بالأزهر الشريف، في المرحلتين الجامعية والدراسات العليا.جاء هذا الإعلان في نهاية المحاضرة التي ألقاها الإمام الأكبر، اليوم الإثنين، بعنوان “تحديات الأمة الإسلامية فى مواجهة الإرهاب، بمركز المؤتمرات الدولي في سلطنة بروناي، وكان لافتاً تواجد جميع وزراء الحكومة ونوابهم على المنصة الرئيسية للحفل، يتوسطهم شيخ الأزهر، إضافة لحضور حاشد لكبار المسئولين، وممثلين عن كافة الوزارات والهيئات وطلاب الجامعات.وبدأ شيخ الأزهر، أول أمس السبت، زيارة لسلطنة بروناى، تستمر ثلاثة أيام، يرافقه خلالها وفداً من كبار قيادات الأزهر الشريف.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً