التخطيط للحمل: اشتهاء الملح من علامات الإباضة

التخطيط للحمل: اشتهاء الملح من علامات الإباضة

يتطلب التخطيط للحمل ترقب فترة الإباضة، والتي تبقى فيها البويضة ما بين 12 و24 ساعة للتخصيب، بينما يمكن للحيوان المنوي البقاء لفترة أطول تصل إلى 5 أيام. ولترقب عملية الإباضة تقوم المرأة بحسابات تعتمد على تاريخ بداية وانتهاء الدورة الشهرية، لكن هناك علامات أخرى يمكنك رصد الإباضة عن طريقها منها اشتهاء الملح. تحدث الإباضة قبل 10 إلى 16 يوماً من بدء نزيف الدورة الشهرية، وهناك عدة علامات تصاحبها مثل: الإفرازات المهبلية وارتفاع حرارة الجسم وألم البطن الخفيف، وحساسية الثدي للمس.وقد وجدت دراس نشرت في “إنديان جورنال أوف فيسيولوجي” أن خلال الفترة من بدء الإباضة وحتى قرب بدء نزيف الدورة الشهرية يبلغ اشتهاء المرأة للأطعمة المالحة أقصى مدى له.ويساعد رصد هذه العلامة على رصد بداية الإباضة حيث يزداد اشتهاء الملح فور إطلاق المبيض للبويضة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً