عضو رفيع بالكونغرس يحذر ترامب من الانسحاب من اتفاق إيران

عضو رفيع بالكونغرس يحذر ترامب من الانسحاب من اتفاق إيران

ذكر الرئيس الجمهوري للجنة القوات المسلحة بمجلس النواب الأمريكي، أن على الرئيس دونالد ترامب ألا ينسحب من الاتفاق النووي المبرم مع إيران عام 2015. ويواجه ترامب مهلة تنقضي في 12 مايو (أيار) لتحديد ما إذا كان سيفرض مجدداً عقوبات أمريكية علقتها واشنطن على إيران بموجب الاتفاق النووي.وقال عضو الكونغرس ماك ثورنبيري، لقناة “فوكس نيوز” اليوم الأحد، إن ترامب سيكون مخطئاً لو انسحب من الاتفاق. وأضاف: “سأنصح بمعارضة ذلك (الانسحاب)”.وبصفته رئيساً للجنة القوات المسلحة بمجلس النواب، يعتبر ثورنبيري، صوتاً جمهورياً رئيسياً بشأن قضايا الأمن القومي. وقال ثورنبيري، إنه على الرغم من معارضته الاتفاق عندما وقعته إدارة الرئيس السابق باراك أوباما عام 2015، فإن الخروج من الاتفاق الآن سيقوض نفوذ واشنطن فيما يتعلق بمناهضة إيران.وأضاف: “أعتقد أنه اتفاق سيء…لكن السؤال الرئيسي هو، حسناً، ماذا سيحدث بعد انسحاب الولايات المتحدة. هل تطرد إيران هؤلاء المفتشين بما يجعلنا نفقد قدرتنا الحالية على الرؤية (المواقع)؟”.ولمح ترامب إلى أنه ربما يمزق اتفاق 2015 ويفرض العقوبات مرة أخرى هذا الشهر. ويقول مسؤولو إدارة ترامب، إن الاتفاق النووي لا يتصدى لبرنامج الصواريخ الباليستية الإيراني وسيسمح لطهران ببناء برنامجها النووي مجدداً بعد انقضاء أجل بعض بنوده.وأكد ثورنبيري، أن ترامب يجب أن يعمل مع الحلفاء الأوروبيين للتصدي لهذه العيوب والنقائص في الاتفاق. لكنه أضاف أن إلغاء الاتفاق سيزيل الضغط من على إيران بإحداث انقسام بين واشنطن وحلفائها.وتابع قائلاً: “الأوروبيون لن يفرضوا العقوبات من جديد لذلك أين سيتركنا ذلك نحن وإيران؟”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً