تهديد إسرائيلي بالتعامل مع الطائرات الورقية باعتبارها صواريخ هجومية

تهديد إسرائيلي بالتعامل مع الطائرات الورقية باعتبارها صواريخ هجومية

فشل الجيش الإسرائيلي في التصدي لهجمات الطائرات الورقية، التكتيك الجديد من جانب الفلسطينيين المستعمل في الاحتجاجات الأخيرة في غزة، بتسيير طائرات ورقية محملة بمواد حارقة إلى إسرائيل، تسببت في حرائق هائلة في المراعي والحقول الزراعية المجاورة للقطاع. وتسببت هذه الهجمات حسب هيئة الضرائب الإسرائيلية وفق صحيفة تايمز أوف إسرائيل، في خسائر أولية تقدر بمئات آلاف الشواقل، خاصةً في ظل ارتفاع درجات الحرارة، ما يزيد من خطر هذه الطائرات.وللرد على هذا التهديد، قالت مسؤولة في الجيش الإسرائيلي حسب الصحيفة: “نأخذ هذا الأمر على محمل الجد لأنه ينطوي على احتمال ضرر للممتلكات وللناس”، مضيفةً أن “الجيش الإسرائيلي سيجد الحلول، لهذه المشكلة الجديدة”.ونقلت الصحيفة عن محطة أخبار “حداشوت” والقناة العاشرة الإسرائيلية أن الجيش يدرس الرد على إطلاق الطائرات الورقية بضربات جوية ضد البنية التحتية لحماس، كما يفعل في كل مرة رداً على إطلاق صاروخ من غزة في اتجاه إسرائيل.وقللت مسؤولة الجيش من شأن هذه التقارير، قائلة إن “الجيش كان يفكر في عدد من الردود، ولكنه أيضاً يبقي الخطر الذي تمثله الطائرات الورقية هذه متناسباً، إنها بالتأكيد مصدر قلق للمزارعين والمقيمين الإسرائيليين، ولكنها ليست تهديداً استراتيجياً بنفس طريقة تهديد أنفاق الهجوم والصواريخ تحت الأرض”.وقد بلغ عدد عمليات إطلاق الطائرات الورقية الحارقة ما يصل إلى 15 يومياً.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً