3 من بين 10 آباء يفوّتون تطعيمات أطفالهم

3 من بين 10 آباء يفوّتون تطعيمات أطفالهم

«الصحة ووقاية المجتمع» دعتهم إلى تحميل تطبيق «تطعيم» للتذكير بمواعيد اللقاحات
3 من بين 10 آباء يفوّتون تطعيمات أطفالهم

«الوزارة» أكدت أنه لا يشترط إصدار بطاقة صحية للحصول على التطعيم.
أرشيفية

أفادت وزارة الصحة ووقاية المجتمع بأن ثلاثة من أصل 10 آباء، يفوّتون تطعيمات أطفالهم، لأسباب أرجعتها الوزارة إلى الانشغال بالعمل، وعدم وجود آلية للتذكير بمواعيد جرعات التطعيم.
ودعت الوزارة المواطنين والمقيمين في الدولة كافة، عبر حسابها الإلكتروني على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، إلى تحميل تطبيقها الذكي على الهواتف المحمولة «تطعيم»، المعني بتوفير خدمة متابعة التطعيمات للأطفال والبالغين والمسافرين، طبقاً لبرنامج التطعيم المعتمد من قبل الوزارة، موضحة أن التطبيق يتضمن ثماني نوافذ خدمية رئيسة: الأولى «أطفالي» المخصصة لتسجيل الأطفال في سن التطعيم، والثانية «جدول اللقاحات» ويتضمن 13 مرضاً تحت مظلة التطعيمات، هي: شلل الأطفال، والسُّل، والالتهاب الكبدي (ب)، والدفتيريا، والكراز، والسعال الديكي، وفيروس الروتا، والأنفلونزا ب، والمكورات الرئوية، والحصبة، والحصبة الألمانية، والنكاف، والجدري المائي.

«جدول اللقاحات» يتضمن
13 مرضاً، تحت مظلة
التطعيمات.

وتضمنت النوافذ الخدمية للتطبيق، كذلك، عرضاً لبطاقات اللقاح، بما يمكّن الشخص من طباعتها أو إرسالها عبر البريد الإلكتروني، كما تضمنت معلومات عن الأمراض التي تحتاج إلى تطعيمات، وماسح «كيو آر» يمكن من خلاله استعراض ملف التطعيم الخاص بالطفل، ونافذة عن لقاحات البالغين، وأخرى لمساعدة الأشخاص على آلية التعامل مع التطبيق، وأخيرة تتضمن ألعاباً إلكترونية للأطفال.
وأشارت الوزارة إلى أنها بدأت، مستهل العام الجاري، الاستعانة بنظارات الواقع الافتراضي، لتشجيع وجذب الأطفال للتطعيمات، وتجنيبهم الخوف والرهبة من حقن التطعيم، في عدد من مراكز الأمومة والطفولة.
وأوضحت أن نظارات الواقع الافتراضي تشتمل على مجموعة من الألعاب المحببة للأطفال، تتناسب مع أعمارهم، بحيث يمكن أن يقوم الطبيب أو الممرض بإعطاء الطفل حقنة التطعيم دون أن يشعر بها، الأمر الذي كان يسبب قلقاً للأهل، خصوصاً مع تخوف الأطفال من الحَقْن، الذي غالباً يصاحبه بكاء شديد.
وذكرت أن الألعاب الترفيهية، أو الأفلام، تعرض بتقنية 360 درجة، لتوفير محتوى واسعاً للأطفال، فيما تستخدم النظارة حساسات ومقابض للتحكم، من أجل تعقب حركة اللاعب، مؤكدة اعتزامها تعميم هذه التجربة على جميع مراكز التطعيمات بالدولة.
وحددت الوزارة ست خطوات لتقديم خدمات التطعيم للأطفال، تبدأ بزيارة أقرب مركز رعاية صحية أولية في منطقة سكن المتعامل، ثم فتح ملف التطعيم للمولود الجديد، وتحديد موعد للحصول على التطعيم، عن طريق الخدمة الإلكترونية أو عن طريق الهاتف، ثم زيارة المركز قبل 30 دقيقة من الموعد للتسجيل، وأخذ قياسات الطول والوزن ودرجة الحرارة، وبعدها يخضع المتعامل لكشف سريري لدى طبيب، ثم الحصول على التطعيم، وتاريخ الموعد المقبل.
وحسب شروط ومتطلبات الحصول على خدمات التطعيم، أفادت الوزارة بأنه لا يشترط إصدار بطاقة صحية للحصول على الخدمة، كما أن التطعيم يكون حسب مكان السكن، دون النظر إلى مكان إصدار الإقامة، وفي حالة الزيارة يستطيع المتعامل الحصول أيضاً على التطعيم، مؤكدة أنه لا يوجد أي ضرر من تأخير التطعيم، إذا أوصى الطبيب في الكشف السريري بعدم قدرة الطفل على الحصول التطعيم في الوضع الحالي.
وفي ما يتعلق بالمستندات المطلوبة للحصول على التطعيمات، أشارت الوزارة إلى
أنه في حال كان الطفل مولوداً داخل الدولة، يجب إحضار نسخة من شهادة الميلاد مع الأصل، ونسخة من بطاقة الهوية للوالدين، ونسخة من إثبات السكن في المنطقة التي يوجد بها مركز الرعاية الصحية الأولية.
ولفتت إلى أنه في حال كان الطفل مولوداً خارج الدولة، يجب إحضار نسخة من شهادة الميلاد مع الأصل مصدقة من سفارة الدولة في الخارج ووزارة الخارجية، ونسخة من بطاقة الهوية للوالدين، ونسخة من إثبات السكن في المنطقة التي يوجد بها مركز الرعاية الصحية الأولية، بالإضافة إلى بطاقة التطعيمات السابقة الأصلية، ونسخة من جواز سفر الطفل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً