تفاهم بين مجلس الطفولة و«ثقافة أبوظبي»

تفاهم بين مجلس الطفولة و«ثقافة أبوظبي»

وقع المجلس الأعلى للأمومة والطفولة مع دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي مذكرة تفاهم للتعاون والتنسيق لتنفيذ المبادرة الوطنية التي أطلقها المجلس الأعلى للأمومة، بتوجيهات من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، لإبراز الموهوبين من الأطفال وتشجيعهم على الإبداع.وقعت المذكرة الريم عبدالله الفلاسي الأمينة العامة للمجلس الأعلى للأمومة والطفولة في حين وقعها سيف سعيد غباش وكيل دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي.وستقوم دائرة الثقافة وفقاً للمذكرة بالمشاركة في تنفيذ المبادرة الوطنية للمجلس الأعلى للأمومة.واتفق الطرفان أيضاً على تشكيل فريق عمل خاص من الجانبين للقيام بمهام المتابعة والتنسيق، ووضع القواعد الخاصة الإجرائية لتنفيذ هذه المذكرة والاتفاق على أية مجالات أخرى للتعاون بينهما.وأعلن سيف سعيد غباش، أنّ أول عمل ستشهده اتفاقية التعاون هو إصدار كتاب مسموع بصوت طفل، مؤكداً حرص دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي على تشجيع الأطفال منذ الصغر على القراءة والكتابة الإبداعية عملاً بمقولة المغفور له، بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» «نبني المستقبل»، وهذا البناء يتم كما رسخ له الوالد المؤسس عبر الإنسان وتعليمه وتثقيفه.وأعربت الريم الفلاسي، عن سعادتها لتوقيع هذه المذكرة مع دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي بهدف تنفيذ المبادرة الوطنية للمجلس لإبراز الموهوبين من الأطفال وتشجيعهم على الإبداع وخلق روح التنافس الإبداعي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً