“لعبة دومينو” تنهي حياة شاب بطريقة بشعة

“لعبة دومينو” تنهي حياة شاب بطريقة بشعة

لقي شاب عراقي من السليمانية مصرعه طعنًا بسكين، بعد خلاف نشب بينه وبين مجموعة أخرى خلال ممارستهم لعبة “الدومينو” بأحد المقاهي.
وقال المتحدث باسم شرطة منطقة كرميان علي جمال قدوري، إن “شابًا قتل طعنًا بسكين من قبل شابين آخرين بأحد مقاهي ناحية زركاري بقضاء كلار”.
وأضاف أن سبب جريمة القتل كان “خلافًا أثناء ممارسة الشبان الثلاثة لعبة الدومينو”.، بحسب موقع “السومرية”.
وتابع قدوري، أن “الشبان الثلاثة لهم صلة قرابة ببعضهم”، مشيرًا إلى أن “الشرطة ألقت القبض على الجناة وتم نقل جثة القتيل إلى الطب العدلي”.
وتشهد مدن إقليم كردستان بين حين وآخر حالات قتل وانتحار وسط الجنسين، وتعزو المنظمات المدنية والجهات المعنية هذه الحالات إلى أسباب اجتماعية ونفسية واقتصادية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً