مسؤول أفغاني يعلن سيطرة طالبان على مقاطعة في إقليم بادخشان

مسؤول أفغاني يعلن سيطرة طالبان على مقاطعة في إقليم بادخشان

ذكر مسؤول أمني أن مقاتلي طالبان انتشروا في وسط إحدى المقاطعات في إقليم بادخشان بشمال شرق أفغانستان صباح اليوم الجمعة، بعد معركة نارية مكثفة استمرت 24 ساعة. وقال متحدث باسم القوات الخاصة العسكرية الأفغانية جاويد سليم “إن المعركة على وسط مقاطعة كوهيستان أسفرت عن مقتل 5رجال شرطة على الأقل وإصابة 3آخرين”.وأضاف سليم أن أفراد قوة الشرطة المحلية والوطنية تقهقروا من وسط المقاطعة وتمركزوا في قرى قريبة.وتابع أن السبب وراء التراجع هو قلة الدعم الفني وعدم وصول التعزيزات من فايز أباد عاصمة الإقليم.وأكد محبوب الرحمن طلعت، وهو عضو بالمجلس الإقليمي، سقوط المقاطعة وعدد الخسائر البشرية.وقال المتحدث باسم طالبان زبي الله مجاهد عبر تويتر أن “المسلحين قتلوا 15 شرطياً على الأقل وأصابوا 14 آخرين خلال المعركة”.ويأتي ذلك بعد إعلان طالبان عن هجومه السنوي، الذي زاد المسلحون بعده وتيرة الهجمات عبر البلاد التي مزقها الحرب.وفي ظل سقوط كوهيستان، تسيطر طالبان الآن بالكامل على ثلاث مقاطعات في الإقليم الإستراتيجي. والمقاطعتان الأخرتان هما أردوج ويامجان اللتان تسيطر عليهما الحركة منذ سنوات.ويأتي الهجوم بعد أيام من كشف المفتش العام الخاص بإعادة إعمار أفغانستان يوم الثلاثاء أنه حتى مايو (آيار) العام الجاري صارت طالبان تسيطر على 5ر14 %من المقاطعات الأفغانية، في زيادة بنسبة 0.2نقطة مئوية عن تقريرها السابق في أكتوبر (تشرين الأول). وهناك نحو 30 %من المناطق متنازع عليها أيضا.ومن ناحية أخرى، شهدت القوى العاملة في قوات الأمن الأفغانية تراجعا بنسبة 11 %وسط تفاقم الوضع الأمني، بحسب المفتش العام الخاص بإعادة إعمار أفغانستان.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً