خطف ممرضة ألمانية في مقديشو من مقر الصليب الأحمر

خطف ممرضة ألمانية في مقديشو من مقر الصليب الأحمر

قالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر في الصومال “إن ممرضة ألمانية تعمل لديها اختطفت الأربعاء”. وذكرت اللجنة أن واقعة الاختطاف حدثت الساعة الثامنة مساء (1700 بتوقيت غرينتش) عندما دخل مسلحون مقر اللجنة الدولية في العاصمة مقديشو.وقال دانييل أومالي، نائب رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في الصومال، في بيان: “قلقون للغاية بشأن سلامة زميلتنا”.وأضاف أومالي: “إنها ممرضة تعمل كل يوم لإنقاذ الأرواح وتحسين صحة بعض من أضعف سكان الصومال”.تعمل المرأة المختطفة لدى اللجنة الدولية للصليب الأحمر منذ عام، 2014 وعملت في السابق في مناطق صراع أخرى، بما في ذلك سوريا والكونغو، حسبما قالت المنظمة.وقالت اللجنة إنها تعمل مع السلطات في البلاد لتأمين إطلاق سراح الممرضة، مضيفة أنه ليس من المناسب تقديم أي معلومات إضافية “في هذه المرحلة”.وقال محمد حسن، وهو مسؤول أمني صومالي “إن قوات الأمن الصومالية تبحث عن الخاطفين الذين يعتقد أنهم يختبؤون في مقديشو”.وتجرى عمليات تفتيش المنازل في مقاطعات هودان وداينيل وياكشيد، بحسب حسن، بينما تمت مصادرة سيارة يعتقد أنها استخدمت في عملية الخطف.وقال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، الذي يتوجه أمس الخميس إلى دولتي إثيوبيا وتنزانيا الواقعتين شرقي افريقيا، إنه “رغم عدم قدرته على التعليق على الحادث، فإنه يكن “كل الاحترام” لعاملي المنظمات الإغاثية الذين يعملون في مناطق الصراع”.ولم تعلن أي منظمة مسؤوليتها عن الحادث، ولكن جماعة الشباب الإرهابية ذات الصلة بالقاعدة كثيراً ما تهاجم وتخطف الأجانب.وأدرجت وزارة الخارجية الأمريكية الصومال في المستوى الرابع الخاص بحظر السفر في يناير (كانون الثاني) الماضي، وطالبت رعاياها بتجنب السفر إليها بسبب انتشار “الجريمة والإرهاب والقرصنة”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً