ترامب: لاعلاقة للأموال التي دفعها كوهين للممثلة الإباحية بالحملة الانتخابية

ترامب: لاعلاقة للأموال التي دفعها كوهين للممثلة الإباحية بالحملة الانتخابية

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمس الخميس، إن محاميه مايكل كوهين لم يستخدم أموال الحملة الدعائية لانتخابات الرئاسة لدفع مبلغ من المال لممثلة الأفلام الإباحية ستورمي دانيالز في إطار عقد كان يهدف لمنعها من اتهامه كذباً وابتزازاً عن علاقة معه. وأضاف في سلسة من التغريدات على حسابه الرسمي بموقع تويتر: “لم تلعب أي أموال من الحملة أو المساهمات في الحملة أي دور في هذه الصفقة”.وجاءت تصريحاته بعد أن قال رئيس بلدية نيويورك السابق رودي جولياني الذي انضم الشهر الماضي للفريق القانوني لترامب، إن ترامب رد 130 ألف دولار دفعها محاميه كوهين لدانيالز مقابل سكوتها عن علاقة جنسية مزعومة معه.وأبلغ ترامب الصحفيين على متن طائرة الرئاسة الأمريكية الشهر الماضي بأنه لا يعلم بأمر الأموال التي دُفعت لدانيالز أو مصدرها.وأقامت دانيالز، واسمها الحقيقي ستيفاني كليفورد دعوتين ضد ترامب، واحدة للانسحاب من اتفاق على كتم العلاقة وقعته في أكتوبر(تشرين الأول) 2016 وحصلت مقابله على 130 ألف دولار، أما الثانية، فأقامتها بتهمة تشويه سمعتها.وسُئل محاميها مايكل أفيناتي عن تغريدات ترامب هذا الصباح فقال لشبكة إم.إس.إن.بي.سي، إن “الرئيس عرّض نفسه لدعوى أخرى بتهمة التشهير”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً