فرنسا: إضراباتٌ جديدة في السكك الحديدية والخطوط الجوية

فرنسا: إضراباتٌ جديدة في السكك الحديدية والخطوط الجوية

نزل عمال السكك الحديدية مجدداً إلى الشارع اليوم الخميس في فرنسا “للضغط” على الحكومة التي تصر على إصلاح القطاع في حين أعلن موظفو أير فرانس الإضراب لليوم الـ 12 منذ فبراير(شباط). وفي حين تشير الشركة الوطنية للسكك الحديدية والحكومة إلى تراجع التحرك، تجمع المئات من عمال الشركة في باريس لإظهار تصميمهم قبل 4 أيام من لقاء مع رئيس الوزراء إدوار فيليب.وقال فريديريك بافي من نقابة الاتحاد العام للعمل سي.جي.تي: “نحن هنا لإبقاء الضغط على الحكومة. رئيس الوزراء الوحيد القادر على اتخاذ القرارات. إنهُ مصمم وكذلك نحن”.ورجحت الشركة الوطنية الفرنسية للسكك الحديدية “إلغاء نصف رحلات القطارات فائقة السرعة اليوم الخميس وغداً الجمعة، في إطار أحدث جولة من الإضرابات الاحتجاجية على خطط الإصلاح الحكومية”.وتوقعت الشركة “إلغاء نصف الرحلات الداخلية في منطقة باريس، و3 رحلات من كل 5 لقطارات المناطق في أماكن أخرى من البلاد”.وشهدت رحلات أير فرانس اضطرابات لكن أقل من إضرابات الأيام الـ11 الأخيرة. وتؤمن الشركة التي يطالب موظفوها بزيادة ب 6% عفي رواتبهم، 85% من رحلاتها مقابل 70 إلى 75% سابقاً بسبب تعبئة أضعفَ للطيارين.وسيستمر الإضرابُ الجمعة أيضاً. وشركة أير فرانس التي تتوقع الإبقاء على ثلاثة أرباع رحلاتها ستبلغ الجمعة نتائج المشاورات المتعلقة بمشروع الاتفاق حول الرواتب على عدة سنوات. 

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً