انتخابات محلية في بريطانيا بمثابة اختبار لتيريزا ماي

انتخابات محلية في بريطانيا بمثابة اختبار لتيريزا ماي

بدأ البريطانيون بالتصويت، اليوم الخميس، لتجديد المجالس المحلية في انتخابات تشكل اختباراً للحكومة المحافظة برئاسة تيريزا ماي التي تعاني من انقسامات قبل أقل من عام على موعد بريكست. وهذه الانتخابات المحلية هي الاقتراع الأول منذ الانتخابات التشريعية في يونيو (حزيران) 2017 والتي خسرت فيها ماي غالبيتها المطلقة بينما كسب حزب العمال المعارض بزعامة جيريمي كوربن مقاعد أكثر في البرلمان.وفتحت مراكز الاقتراع أبوابها صباح اليوم ومن المفترض أن تبدأ النتائج بالصدور فجر الجمعة.ويجري التنافس على أكثر من 4300 مقعد في نحو 150 مجلس محلي في بريطانيا خصوصاً في المدن الرئيسية مثل لندن ومانشستر وليدز ونيوكاسل.وسيتم تجديد بعض اعضاء المجالس إما بالكامل أو بالثلث أو النصف وهي مكلفة خصوصاً معالجة ملفات من قبيل التعليم وادارة النفايات.وتشكل العاصمة لندن التحدي الأبرز حيث يقوم حزب العمال بتعبئة على أمل الفوز ببعض الأحياء التابعة عادة للمحافظين مثل وستمنستر وواندسوورث.ويلقي خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي المقرر في أواخر مارس (آذار) 2019 بظلاله على الانتخابات المحلية.وحاولت أحزاب المعارضة من حزب العمال والحزب الليبرالي الديموقراطي والخضر استمالة الناخبين المحافظين المستائين والمهاجرين الاوروبيين الذين سمح لهم بالمشاركة في الاقتراع المحلي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً