شركة فيزا العالمية : السياح السعوديون يحصدون المركز الأول لأفضل السياح إنفاقا

شركة فيزا العالمية : السياح السعوديون يحصدون المركز الأول لأفضل السياح إنفاقا

جاء السياح السعوديون في المركز الأول لأفضل السياح إنفاقا إذ أصدرت شركة فيزا العالمية تقريرا حديثا يخص المدفوعات السياحية ضمن دراسة شاملة للتوجهات العالمية وجاء الكويتيون في المركز الخامس عالمياً على التوالي في الإنفاق على السفر.

طرق الإنفاق السياحي للسياح العرب

فيما يخص الاعتماد على الوسائل الإلكترونية أظهر التقرير أن المسافرين من الإمارات يعتمدون على تلك الوسائل بنسبة 97% والسعودية 93% والكويت بنسبة 85% يعتمدون بشكل كبير على الأدوات الإلكترونية في كل مرحلة من مراحل سفرهم و يرتبطون مباشرة بالإنترنت عند وجودهم في الخارج.

ترتيب العالم من حيث الإنفاق

وفقا للتقرير تصدر السياح المسافرين من السعودية ترتيب العالم من حيث الإنفاق بقيمة 4800 دولار بما يساوي 15 ألف ريال سعودي في الرحلة الواحدة شاملة مرحلة الحجز والنفقات وذلك بالمتوسط وأطاح السعوديون بالأمريكان والصينيين الذين احتلوا المراكز الأولى في الأعوام السابقة، وجاء الصينيون في المركز الثاني بـ 4034 دولاراً، و الأستراليون بـ 3529 دولاراً، والأميركيون بـ3500 دولار والكويتيون بـ 3474 دولاراً فيما يبلغ المتوسط العالمي البالغ 2443 دولاراً.

دراسة توجهات السفر في العالم

استطلعت آراء مسافرين من 27 دولة ومنطقة، عن عدد من التوجهات الإجمالية للسفر التي من المتوقع أن تستمر خلال عام 2018 ، وقد يقلّ متوسط مدة الرحلات عالمياً، لكن المسافرين من دول مجلس التعاون الخليجي ما زالوا يفضلون الرحلات الطويلة.

ويبلغ المتوسط العالمي لمدة الرحلة حالياً 8 ليالٍ مقارنة مع 9.5 ليالٍ في عام 2015، بينما يبلغ متوسط مدة رحلة المسافرين من دول مجلس التعاون الخليجي 9 ليال للمسافرين من الإمارات، و10 ليال للمسافرين من الكويت و 14 ليلة للمسافرين من السعودية.

استخدام التكنولوجيا للتنقل بشكل أفضل بين وجهاتهم

تساعد التكنولوجيا بعض المسافرين على التنقل بشكل أفضل بين وجهاتهم، إذ حرص 88% من المسافرين على الاتصال بالإنترنت أثناء سفرهم إلى الخارج، في حين أن النسبة تكبر عند المسافرين من دول مجلس التعاون الخليجي، إذ يستخدم 97% من الإماراتيين جهاز الهاتف المتحرك للاتصال بالإنترنت أثناء رحلتهم و93% من السعوديين و95% من الكويتيين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً