دراسة: نصف الأمريكيين يشعرون بالوحدة

دراسة: نصف الأمريكيين يشعرون بالوحدة

كشفت دراسة حديثة عن أن نصف الأمريكيين يشعرون بالوحدة معظم الوقت، وأن الشباب يشعرون بأنهم أكثر عزلة من كبار السن.

كما كشفت الدراسة، التي أجرتها شركة للتأمين في مجال الصحة واستطلعت آراء 20 ألف شخص، عن أن قرابة 50 % من الأمريكيين يشعرون دائما بالوحدة أو أنهم مهملون، وقال 27 % من العينة، وفقا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، إنه ليس لديهم أحد يفهمهم، فيما أعرب 43 % عن شعورهم بأن علاقاتهم ليس لها معنى.

وعلى عكس الاعتقاد الشائع، اكتشفت الدراسة أن الشباب في سن المراهقة المتأخرة أي أقل من 22 عاما هم الفئة الأكثر تضررا حيث يشعرون بالوحدة والعزلة أكثر من كبار السن، بل أن وسائل الإعلام الاجتماعي لم تخرجهم عن شعورهم بالعزلة مثلما يعتقد الكثيرون.

وتأتي هذه النتائج وسط زيادة كبيرة في حالات الاكتئاب والقلق في جميع الفئات العمرية، وارتفاع معدلات الأمريكيين الذين يتناولون مضادات الاكتئاب، ومع ذلك أظهرت النتائج أن نصف الأمريكيين فقط (53٪) لديهم تفاعلات اجتماعية ذات معنى، مثل إجراء محادثة طويلة مع صديق أو قضاء وقت ممتع مع العائلة بشكل يومي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً