«كهرباء دبي»: 168 مليون درهم وفورات مالية في 12 عاماً

«كهرباء دبي»: 168 مليون درهم وفورات مالية في 12 عاماً

«كهرباء دبي»: 168 مليون درهم وفورات مالية في 12 عاماً

خلال حفل تكريم الفائزين بالدورة الـ12 من جائزة الترشيد. من المصدر

كشفت هيئة كهرباء ومياه دبي عن تحقيق «جائزة الترشيد» لنتائج غير مسبوقة خلال دورتها الـ 12 (لعام 2017-2018)، تمثلت بتوفير 92 غيغاوات/‏‏‏‏‏‏‏ساعة من الكهرباء، وأكثر من 133 مليون غالون من المياه، وخفض نحو 43 ألف طن من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، بما يعادل 46 مليون درهم وفورات مالية، وفق العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للهيئة، سعيد محمد الطاير، خلال إعلان نتائج الدورة الـ12 من جائزة الترشيد، أمس.
وأوضح الطاير أن «الهيئة نجحت خلال 12 عاماً في توفير 249 غيغاوات/‏‏‏‏‏‏‏ساعة من الكهرباء، و1.5 مليار غالون من المياه، بما يعادل 168 مليون درهم وفورات مالية».
جاء ذلك، خلال تكريم الفائزين بالدورة الـ12 من جائزة الترشيد، التي تنظمها الهيئة بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، وهيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي، بحضور سموّ الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي، ووزير التربية والتعليم، حسين بن إبراهيم الحمّادي، ووزير التغيّر المناخي والبيئة، الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي.
وقال الطاير: «نظراً إلى أهمية دور الشباب في ترسيخ ثقافة الترشيد وتعزيز مسيرة التنمية المستدامة، تشهد دورة هذا العام من الجائزة تكريم الفرق المشاركة في برنامج سفراء الكربون، الذي أطلقته الهيئة بدعم من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، بالتعاون مع مركز دبي المتميز لضبط الكربون». ويهدف البرنامج إلى تمكين الشباب وإشراكهم في أهداف التنمية منخفضة الكربون، حيث يضم العديد من المحاور والأنشطة، التي تهدف إلى ترسيخ ثقافة التنمية المُستدامة لدى خريجي الجامعات والموظفين، ورفد كفاءاتهم ومهاراتهم العلمية والعملية، وزيادة وعيهم حول مختلف القضايا البيئية، في مقدمتها التغيّر المناخي وتداعياته البيئية والاقتصادية محلياً وإقليمياً وعالمياً.
ولفت إلى أن الهيئة قدمت، خلال الأعوام الـ12 الماضية، 1424 محاضرة، استفاد منها نحو 353 ألف طالب، وبلغت الوفورات التي حققتها المنشآت التعليمية والطلاب وأعضاء الهيئات التدريسية، خلال هذه الفترة، 249 غيغاوات/‏‏‏‏‏‏ساعة من الكهرباء، وملياراً و500 مليون غالون من المياه. وأسهمت هذه الوفورات في خفض 133 ألف طن من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون. وتعادل هذه الوفورات التراكمية في الكهرباء والمياه نحو 168 مليون درهم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً