محلل : أميركا تستعد لعمليات عسكرية ضد إيران في سوريا

محلل : أميركا تستعد لعمليات عسكرية ضد إيران في سوريا

كشف المحلل السوري المعارض صالح فاضل أن القوات الأمريكية خففت تواجدها في قاعدة التنف بمثلث الحدود الأردنية، ونقلت ثقلها العسكري إلى قاعدة جديدة في منطقة الزكوان، التي تبعد عنها 70 كيلومتراً شرقاً، لتوفير المرونة التي تتيح القيام بعمليات عسكريه تطال إيران وأذنابها في المنطقة قريباً. وأضاف فاضل المتحدث باسم القبائل والعشائر السورية أن “هذا التموضع الجديد للقوات الأميركية في الشرق السوري يأتي أيضاً لترك منطقة أمان بينها وبين قوات النظام وحلفائه، فيما أبقت على بعض قواتها، وقوات فرنسية، وأخرى تابعة لفصيل جيش المغاوير السوري التابع للجيش السوري الحر، في قاعدة التنف”.وأضاف أن هذه التحركات الأمريكية تأتي أيضاً وفق تفاهمات مع روسيا في مسائل مناطق خفض التصعيد، مشيراً إلى ان القاعدة الجديدة تحقق ذات الأغراض السابقة، وبعيدة عن التوترات العسكرية أكثر، مشيراً إلى أنها “قادرة على رقابة الطريق المؤدي إلى العراق بدقة كبيرة، وبالتالي مراقبة التواصل الإيراني مع ميليشياته وقدرتها على قطعه حينما تقرر ذلك”.وقال إن “الأيام القليلة القادمة ربما تكشف أهمية التواجد الأمريكي هناك، بعد إعادة النظر في الاتفاق النووي الإيراني، والتي قد تقود إلى عمليات عسكرية تطال إيران وأذنابها في المنطقة”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً