دراسة: ارتفاع عمليات الشراء في رمضان ليلاً عبر فيسبوك إلى 78%

دراسة: ارتفاع عمليات الشراء في رمضان ليلاً عبر فيسبوك إلى 78%

نشرت شركة فيسبوك دراسة تسويقية مُهمة لأصحاب المشاريع في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تتحدث فيها عن تأثير شبكتي فيسبوك وإنستقرام على عمليات الشراء في شهر رمضان المُبارك.
وبحسب الشركة، فإن 86% من المستخدمين المتواجدين في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا يحتفلون بوصول شهر رمضان الفضيل، وهو الأمر الذي ينطبق على العلامات التجارية والمسوقين الذين يجدون في هذا الشهر فرصة كبيرة لرفع مستوى النجاح.
وتقول الشركة بأن تفاعل العلامات التجارية والتجار والمُسوقين على الشبكة يزداد في الشهر الفضيل، حيث ترتفع ساعات تواجدهم إلى 57.6 مليون ساعة، وذلك لتتمكن من لفت انتباه العملاء بالشكل اللازم. وهذه النسبة تعتبر أكثر بحوالي 14.8% من باقي السنة، كما أن تلك النسبة تصل إلى أعلى مستوياتها في الفترة الليلية، حيث تصل إلى 36.9% في الساعة 3 مساءاً.
وذكرت الدراسة أن زيادة التفاعل في عمليات الشراء عبر الهاتف يرتفع ليصل إلى 35.8% في رمضان، وترتفع تلك الزيادة إلى قمة الذروة في الفترة الليلة لتصل 78% ليلاً، كما أن النسبة تصل إلى 43.2% عند عمليات الشراء بشكل عام عبر جميع المنصات.
وبدراستها لمستوى نجاح الشركات على الشبكة، قامت فيسبوك بدراسة إعلانات ونتائج شركات مثل: نيسكافيه، Splash، L’Oreal، Shedd، وغيرها من الشركات التي توفر المنتجات الغذائية، أدوات التجميل والملابس، والخدمات.
وبحسب الدراسة، فإن مرحلة تعامل الجمهور تتم عبر ثلاث مراحل؛ حيث أن المرحلة الأولى “الاكتشاف والإلهام” تتعلق بالتخطيط المبكر بما يتعلق بنواحي الحياة التي تتناسب مع الشهر الكريم.
أما المرحلة الثانية “التفاعل على الهواتف الذكية” فإنها تأتي ضمن الأسابيع الثلاثة الأولى من الشهر، وترتفع وتيرة الشراء فيها بسبب الحوارات المستمرة بين المستخدمين عبر التطبيقات حيث تصل 4.8 ضعف للوضع العادي.
بينما المرحلة الثالثة والأخيرة “العيد وهدايا اللحظات الأخيرة” فإنها تتمحور حول استعداد المستخدمين للعيد وتوديع رمضان، حيث يجد المستخدمين في هذه الفترة الوقت الأمثل للبحث عن هدايا العيد ولوازمه، وترتفع نسبة استخدام فيسبوك في هذه الفترة إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق حوالي الساعة 3 فجراً.
دراسة مهمة للمسوقين على فيسبوك وانستقرام، ويُمكن للمسوقين الاستفادة من الدراسة وحديث الشركات حول نجاح حملاتهم الإعلانية بالتوجه هنا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً