مسؤول بريطاني: مصر عادت لتُصبح مقصدًا لمئات الآلاف من سائحينا

مسؤول بريطاني: مصر عادت لتُصبح مقصدًا لمئات الآلاف من سائحينا

دشنت خطوط توماس كوك الجوية في المملكة المتحدة رحلة أسبوعية جديدة من بريستول إلى الغردقة، مما يُضيف إلى إجمالي رحلاتها ما يصل إلى 19 رحلة أسبوعية من المملكة المتحدة إلى مصر خلال صيف هذا العام، وكانت أول رحلة قد انطلقت أمس من بريستول في تمام الساعة 1:10 مساءً وعلى متنها أكثر من 200 راكب. وفي الأسبوع الماضي، أصدرت شركة توماس كوك تقريرها السنوي والذي يُفيد بأن نسبة الحجز لقضاء العطلات في مصر في صيف هذا العام قد بلغت 89% مقارنةً بالعام الماضي، كما أن عدد الزوار الآن لدى شركة توماس كوك أصبح قريباً مما كان عليه في عام 2015.وقال السفير البريطاني في مصر، جون كاسن، قائلاً: “إنه لأمرٌ رائع أن نستقبل هذه الرحلة الجديدة القادمة من مطار بريستول لتلبية طلبات السائحين البريطانيين – والتي وصلت الآن إلى نفس المستويات التي كانت عليها في عام 2015، وبهذا العدد من الرحلات البريطانية الذي تخطى 40 رحلة أسبوعياً، عادت مصر مرةً أخرى لتُصبح مقصداً يحلم به مئات الآلاف من السائحين البريطانيين، وهذه أخبار سارة للاقتصاد المصري حيث بلغت نسبة الليالي التي يقضيها السائحون البريطانيون 90% في العام الماضي وتضاعف مُعدل إنفاقهم، كما أنها سارة أيضاً للسائحين من بريستول الذاهبين لقضاء عطلاتهم والذين تركوا وراءهم في هذا الصباح الأجواء الباردة والممطرة ودرجة حرارة بحر تبلغ 11 درجة في بريستول ليجدوا في الغردقة الأجواء المشمسة ومياه درجة حرارتها 26 درجة”.وقال كريستوف ديبوس، رئيس الخطوط الجوية في مجموعة توماس كوك: “يُسعدنا للغاية توسيع برنامجنا في بريستول حتى يمكن لمزيد من العملاء الاستمتاع بأشعة الشمس في الصيف في أكثر وجهات العطلات القصيرة والمتوسطة شعبيةً لدينا. كما يسعدنا تدشين رحلات إلى الغردقة – حيث قمنا بزيادة عدد المقاعد المُتاحة للبيع للسفر إلى مصر بنسبة 14 في المائة في جميع أنحاء المملكة المتحدة هذا العام، والمتجهة إلى كلٍ من الغردقة ومرسى علم”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً