بريطانيا: اتهام برلماني بالعنصرية بعد وصفه رئيس وزراء ايرلندا بـ”الهندي النمطي”

بريطانيا: اتهام برلماني بالعنصرية بعد وصفه رئيس وزراء ايرلندا بـ”الهندي النمطي”

اتُهم عضو في مجلس اللوردات البريطاني بالعنصرية االيوم لثلاثاء، بعد وصفه رئيس الوزراء الأيرلندي ليو فارادكار بـ”الهندي النمطي”. وجاء تعليق جون تايلور، والمعروف باللورد كيلكلوني، رداً على تقرير إخباري تضمن انتقادات لزيارة فارادكار إلى ايرلندا الشمالية أمس الإثنين.ووفق التقرير، اتهم عضو في البرلمان فارادكار بـ”سوء الخلق” واعتبر أنه أظهر قلة احترام بالامتناع عن إبلاغه ممثلاً محلياً برحلته الإثنين.وقال كيلكلوني، العضو في مجلس اللوردات المعين منذ 2001، إن رئيس الوزراء الايرلندي المتحدر من والد هندي ووالدة ايرلندية “هندي نمطي”.وقبل انضمامه إلى مجلس اللوردات قضى كيلكلوني عشرة أعوام عضواً في البرلمان الأوروبي منذ 1979 و18 عاماً عضواً في مجلس العموم المنتخب منذ 1983.وكان كيلكلوني يمثل حزب “ألستر” الوحدوي الايرلندي الشمالي، الذي اعتبر زعيمه مايك نيسبت أن تعليق عضو مجلس اللوردات “عنصري”.وكتب كيلكلوني في تغريدة لاحقاً “بكل تأكيد لست عنصرياً، أنا معجب بشكل خاص بالهنود”.ودافع عن تصريحاته قائلاً: “المقصود بالهندي النمطي، المقارنة مع الرجل الايرلندي الذي كان سيكون لديه فهم أفضل للمواقف الوحدوية في أيرلندا الشمالية”.وأضاف: “لا يزال هناك سوء فهم للفرق بين أن يكون الشخص أيرلندي الجنسي كما هو فارادكار، وأن يكون نصف هندي عرقياً، وهو ما أكده فارادكار عن نفسه. لا شيء عنصري في ذلك. إنها حقائق”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً