افتتاح أسبوع تقنيات المستقبل 2018 باستعراض لـ”رجل حديدي”

افتتاح أسبوع تقنيات المستقبل 2018 باستعراض لـ”رجل حديدي”

افتتح نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي الفريق ضاحي خلفان تميم، معرض ومؤتمر الخليج لأمن المعلومات 2018 (جيسيك)، والذي يعتبر الفعالية الإقليمية الوحيدة من نوعها المتخصصة بأمن المعلومات، ويتزامن انعقاد دورتها هذه مع “معرض إنترنت الأشياء” (IoTX) تحت مظلة “أسبوع تقنيات المستقبل” الذي يستضيفه مركز دبي التجاري العالمي من 1 إلى 3 مايو (أيار) الحالي. وتحظى فعاليات “أسبوع تقنيات المستقبل” بدعم مركز دبي للأمن الإلكتروني وشرطة دبي ومبادرة “دبي الذكية”، وتتزامن مع انعقاد “قمة مستقبل البلوك تشين” الأولى من نوعها، ويتوقع أن تكون أكبر تجمّع لخبراء البلوك تشين العالميين والمؤثرين في المنطقة، ومن المنتظر أن تستقطب نخبة من رواد القطاع وخبراء التكنولوجيا ذوي الرؤية الاستثنائية، ومعظمهم من شركات ناشئة محلية ودولية.استعراض حي للرجل الحديديوانطلقت فعاليات أسبوع تقنيات المستقبل بالتزامن مع “جيسيك” ومعرض إنترنت الأشياء المنعقدة على مدى ثلاثة أيام، وتستضيف كوكبة من أبرز خبراء الأمن الإلكتروني الإقليميين والعالميين، بمن فيهم 120 من الجهات العارضة المتخصصة بالأمن الإلكتروني وتقنيات المستقبل مما يزيد عن 80 دولة، حيث تم افتتاح المؤتمر باستعراض حي لـ “الرجل الحديدي الحقيقي” والكشف عن أول أنشودة لمدينة من تأليف الذكاء الاصطناعي في التاريخ، كما شهد اليوم الأول إطلاق شرطة دبي منصة جديدة للإبلاغ عن الجرائم الإلكترونية.وأوضح ريتشارد براوننج – الضابط السابق في القوات المسلّحة البريطانية – السبب الذي جعله ينال لقب “الرجل الحديدي” بفضل بذلته النفاثة التي يتحكم بها عبر حركات جسده، وهي من طراز “ديدولوس مارك آي” (Daedulus Mark I) المصممة خصيصاً للارتداء على الجسم البشري والمزودة بخمسة محركات نفاثة صغيرة، اثنان على كل ذراع، وثالث في حقيبة الظهر.وأضاف براوننج، مؤسس وكبير طياري الاختبار لدى شركة “جرافيتي إندستريز”: “شاركنا خلال العام الماضي في أكثر من 50 فعالية، قدمنا خلالها كلمات وتجارب طيران في أكثر من 16 دولة على مستوى العالم، ومن دواعي الفخر والاعتزاز إضافة دبي إلى قائمة المواقع التي قمنا فيها باستعراضات مشوقة، كما سنقوم باستعراض كل جديد على صعيد منتجاتنا وخدماتنا المبتكرة في مؤتمر تقنيات المستقبل”. واستعرض براوننج، صاحب الرقم القياسي في موسوعة جينيس بصفته “أسرع من حلّق باستخدام بذلة نفاثة” بسرعة 51.53 كم في الساعة – قدرات هذه البذلة المذهلة أمام الحاضرين في مركز دبي التجاري العالمي، مبرهناً على إمكانية الإقلاع عمودياً مع التحكم بسرعة ووجهة التحليق باستعمال الذراعين، علماً بأن كل واحد من المحركات يتيح قوة دفع قدرها 22 كيلوجرام، كما عرّف براوننج الحضور على الخوذة المصممة خصيصاً، والتي تحوي شاشةً تعرض مستوى الوقود، ومؤشرات الأداء الآمن، فضلاً عن اتصالها بشبكات واي-فاي للمراقبة الأرضية.مناقشة التحديات الخطيرة تجوّل الفريق ضاحي خلفان في قاعات “جيسيك” و”معرض إنترنت الأشياء 2018″ حيث يتم استعراض أحدث المنتجات والخدمات الهادفة لتلبية الطلب المتزايد على الأمن الإلكتروني وحلول البلوك تشين، وعرّج الوفد على أجنحة عديدة تشمل جناح مركز دبي للأمن الإلكتروني و”سباير سولوشنز” و”إتش بي” و”آي بي إم” و”اتصالات ديجيتال” و”ريكورديد فيوتشر”، و”سيسكو” و”كاربون بلاك”، وذلك للتعرف على ما في جعبة هذه الجهات من تقنيات جديدة ستسهم في صياغة ملامح قطاع أمن المعلومات الإقليمي.وتسلط الفعالية الضوء على مدى أهمية توفير إطار عمل قوي لأمن المعلومات عبر التطرق للتحديات التي تواجه مكامن ضعف الأمن الإلكتروني العالمي والتهديدات الموجهة ضد الحكومات والقطاعات والمؤسسات في المنطقة.وستشهد الأيام الثلاثة القادمة لقاء أكثر من 7500 من متخصصي أمن المعلومات للتواصل ومشاركة المعارف وعقد الصفقات التجارية، في حين سيتحدث أكثر من 60 خبيراً عن 100 مسألة مرتبطة بكل ما يتعلق بمستقبل الذكاء الاصطناعي والاستراتيجيات الوطنية للأمن الإلكتروني وتطبيقات المدن الذكية، وسيتحدث فريق “سبيشال هانت تيم”، والذي يعمل على مكافحة مجرمي الإنترنت، عن أنشطته الأخلاقية التي يمارسها ضد العصابات الإجرامية.ومع إعلان منظمي “أسبوع تقنيات المستقبل” عن فتح باب المشاركة في كافة فعالياته هذا العام للمرة الأولى أمام العموم، تشكل “جيسيك” و”معرض إنترنت الأشياء” 2018 الوجهة الأمثل لجميع المعنيين بأمن المعلومات في ظل توقعات تشير إلى أن سوق الأمن الإلكتروني في الشرق الأوسط وأفريقيا ستبلغ قيمتها 34.6 مليار دولار أمريكي بحلول 2023، وذلك وفق معدل نمو سنوي مركب قدره 15,6 بالمائة بحسب شركة ’موردور إنتلجنس‘ المتخصصة في الاستشارات والأبحاث.واغتنمت شرطة دبي فرصة اليوم الأول من “جيسيك 2018” لإطلاق منصتها الجديدة للإبلاغ عن الجريمة الإلكترونية، حيث ستسمح الخدمة الجديدة – المتاحة عبر موقع شرطة دبي وتطبيقها- للأفراد بالإبلاغ عن الهجمات الإلكترونية وجرائم شبكات التواصل الاجتماعي والاحتيال عبر البريد الإلكتروني أو الإنترنت، وذلك دون الحاجة لزيارة مخافر الشرطة. أنشودة من تأليف الذكاء الاصطناعي من جانب آخر، أكّد “معرض إنترنت الأشياء” 2018 على ريادته في مجال مستقبل الذكاء الاصطناعي، وذلك عبر كشفه عن “أنشودة لدبي” التي تعتبر الأولى من نوعها وأول نشيد يحتفي بمدينة من تأليف الذكاء الاصطناعي بالكامل.ويأتي هذا الإنجاز كثمرة للتعاون المشترك بين مركز دبي التجاري العالمي، المنظم للفعالية، وشركة “أيفا تكنولوجيز” الأوروبية الناشئة والرائدة في توظيف الذكاء الاصطناعي للتأليف الموسيقي، إذ تم تأليف “أنشودة دبي” باستخدام برنامج “آرتيفيشل إنتلجنت فيرشول آرتست”، والذي يهدف لتأليف قطع أصلية ذات طابع كلاسيكي للأفلام والإعلانات والألعاب، وقد تم تأليف النشيد الأول من نوعه باستخدام خوارزميات من 30 ألف سيمفونية موسيقية ألفها عظماء الموسيقى الكلاسيكية عبر التاريخ، من أمثال موزارت وبيتهوفن وباخ.وألقى بيير بارو- الرئيس التنفيذي لشركة “أيفا تكنولوجيز” وعالم الحاسوب، والحائز على جوائز عديدة كصانع أفلام ومؤلف موسيقي- كلمة افتتاحية في الفعالية بعد إطلاق “أغنية لدبي”، مسلطاً الضوء فيها على المزايا التي تجعل من ’أيفا‘ “أعظم مؤلف موسيقي في تاريخ البشرية”.وقال بارو: “ستكون الموسيقى المخصصة أكبر تغيير مقبل في كيفية ابتكارنا للموسيقى واستماعنا إليها، ولنتخيل معاً القدرة على إعادة بيتهوفن للحياة، بحيث يتمكن من إبداع أروع المؤلفات الموسيقية المخصصة بالاعتماد على شخصيتك وقصتك، وانطلاقاً من روح تلك الرؤية، طلبنا من (يفا) تأليف أول أنشودة في العالم مهداة لمدينة”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً