ترامب يطرح خطته للسلام بعد 14 مايو

ترامب يطرح خطته للسلام بعد 14 مايو

أكدت وسائل إعلام إسرائيلية، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، سيطرح “خطة السلام” مباشرة بعد تدشين السفارة الأمريكية في القدس المحتلة يوم 14 مايو (أيار). ونقلت “القناة الثانية” العبرية عن مسؤول سياسي إسرائيلي وصفته بـ”الرفيع”، أن “الخطة المذكورة التي سيعلنها ترامب ستتضمن تعويضات مالية للفلسطينيين”، وفقاً لما ذكرته وكالة الصحافة الفلسطينية “صفا” اليوم الأحد. وقالت القناة نقلاً عن مصادر أمريكية، إن ترامب متردد في قراره حول حضور مراسم تدشين سفارة بلاده في القدس.في حين أعربت مصادر إسرائيلية عن دهشتها من تصريح ترامب المفاجئ، الذي قال فيه إنه قد سيأتي شخصياً لحضور الافتتاح.وأوضحت القناة أنه “بعد أيام سيصل وزير الخارجية الأمريكي الجديد مايك بومبيو إلى إسرائيل، الوسيط الجديد الذي يصر على إعادة الفلسطينيين إلى طاولة المفاوضات”، مشيرةً إلى أنه سيعرض عليهم تعويضات مالية مجزية مقابل عودتهم للمفاوضات بعد افتتاح السفارة.وأعلن ترامب الجمعة، أنه قد يحضر افتتاح السفارة الأمريكية التي قرر نقلها من “تل أبيب” إلى القدس.وتحدثت تقارير صحفية غربية عن ملامح خطة ترامب للسلام، وتشمل الاعتراف بالقدس “عاصمة لإسرائيل”، وضم الكتل الاستيطانية الكبرى في الضفة الغربية للكيان، مقابل انسحابات تدريجية إسرائيلية من مناطق فلسطينية محتلة، وهو ما يرفضه الفلسطينيون.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً