حماس تدعو لتدخل عربي ودولي بقضية محاولة اغتيال الحمدالله

حماس تدعو لتدخل عربي ودولي بقضية محاولة اغتيال الحمدالله

دعت حركة حماس، مساء أمس السبت، لتشكيل لجنة عربية ودولية للاطلاع على ما توصلت إليه الأجهزة الأمنية التابعة لها في قطاع غزة، حول ملابسات محاولة اغتيال رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله، ومدير عام قوى الأمن في القطاع توفيق أبونعيم. وقال عضو المكتب السياسي لحماس، خليل الحية “نرحب بتشكيل لجنة وطنية من الفصائل ومن فتح وحماس واللجنة التنفيذية للقدوم إلى غزة لوضع كل تلك الحقائق أمامهم ليطمئن الجميع ونقف موحدين أمام هؤلاء المجرمين، ونرحب بوفد عربي وإسلامي ودولي لنعرض عليهم كل الحقائق فلا يجوز أن نتذرع بقضايا إجرامية لضرب وحدتنا الوطنية”.وأضاف في مؤتمر صحافي، عقده بمدينة غزة، “تخرج علينا فئة مشبوهة وضالة لتضرب النسيج الاجتماعي الداخلي وتعبث بالأمن الفلسطيني والأمن المصري في سيناء”، وتابع أن “جهاز المخابرات برام الله وراء تشغيل هذه المجموعات الإرهابية التكفيرية التي عبثت بالأمن في غزة وسيناء عبر تشغيل عناصر من غزة لضرب الأمنين في غزة وسيناء بهدف ضرب ما تميزت به غزة من الأمن والأمان والاستقرار”.واتهم الحية، جهاز المخابرات العامة الفلسطيني بتضليل مسار التحقيق الذي بدأته أجهزة أمن حماس في قطاع غزة لمحاولة الوقوف على ملابسات محاولة اغتيال الحمد الله، ودعا لوقف كافة الإجراءات العقابية ضد قطاع غزة التي اتخذها الرئيس الفلسطيني بعد محاولة اغتيال الحمد الله، والتي كان أبرزها وقف صرف رواتب موظفي السلطة الفلسطينية في القطاع.واتهمت الأجهزة الأمنية التابعة لحركة حماس في قطاع غزة، جهاز المخابرات العامة الفلسطينية بالوقوف وراء تنفيذ محاولة اغتيال رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله، الشهر الماضي، ومدير عام قوى الأمن التابعة لحماس في قطاع غزة توفيق أبونعيم أكتوبر(تشرين الأول) الماضي.وقال المتحدث باسم الأجهزة الأمنية، إياد البزم: “أثبت التحقيقات أن شخصيات رفيعة المستوى في جهاز المخابرات العامة في رام الله هي المُحرّك والمُوجّه لخلايا تخريبية تعمل لضرب الاستقرارِ الأمني في قطاع غزة، وأن الخليةَ كانت تخططُ لاستهداف شخصيات دولية تزور قطاع غزة، إلى جانبِ استهداف الوفد الأمني المصري وقيادات بارزة في حركة حماس”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً