الحمية النباتية تقلل خطر الوفيات المبكرة

الحمية النباتية تقلل خطر الوفيات المبكرة

توصلت دراسة حديثة إلى أن ما لا يقل عن ثلث الوفيات المبكرة يمكن تجنبها إذا تم قطع اللحوم عن الوجبات الغذائية على مستوى العالم. ووجدت دراسة أجرتها جامعة هارفارد أنه يمكن إنقاذ ما يقرب من مليون شخص سنوياً، إذا أزال الناس اللحم من وجباتهم الغذائية، وهو رقم أعلى بكثير مما كان يعتقد سابقاً، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية. وعلى مدى سنوات، يحاول خبراء الصحة تحديد أفضل الأنظمة الغذائية التي يجب اتباعها، حيث أظهرت الأبحاث، أن الأسباب الرئيسية الأربعة للوفاة في الولايات المتحدة، يمكن الوقاية منها باتباع نمط حياة صحي، وفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها. ويقول الباحثون في جامعة هارفارد إن النتائج الجديدة التي توصلوا إليها، تشير إلى أن الناس يستخفون إلى حد كبير بفوائد النظام الغذائي القائم على النباتات، ففي العقد الماضي، أشارت مجموعة متزايدة من الأبحاث إلى أن النظام الغذائي النباتي قد يكون مرتبطًا بخطر أقل للأمراض المزمنة، لأنه عند المقارنة مع آكلي اللحوم، يميل النباتيون إلى استهلاك كميات أقل من الدهون المشبعة والكوليسترول المرتبطة بأمراض القلب والمشاكل الأخرى.كما أن النظام الغذائي النباتي الغني بالفيتامينات والألياف الغذائية وحامض الفوليك والبوتاسيوم والمغنيزيوم، يوفر أيضاً وقاية عالية ضد الأمراض، ونتيجة لذلك، وجدت الدراسات أن النباتيين لديهم بشكل عام نسبة أقل من الكولسترول، وانخفاض مؤشر كتلة الجسم، وكلها عوامل ترتبط بطول العمر وانخفاض خطر الإصابة بالعديد من الأمراض المزمنة. 

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً