ليبيا وأمريكا توقعان وثيقتين للتعاون الأمني والتدريب

ليبيا وأمريكا توقعان وثيقتين للتعاون الأمني والتدريب

وقعت ليبيا والولايات المتحدة الأمريكية، يوم الجمعة، وثيقتين للتعاون المشترك بين البلدين، الأولى تمثل في خطاب اتفاق بشأن تقديم المساعدة الفنية في مجال العدالة الجنائية من خلال التدريب، والثانية خطاب نوايا يتعلق بتركيب منظومة خاصة بالكشف عن صحة وثائق السفر في المطارات والمنافذ الليبية. وجرى التوقيع على الوثيقتين في السفارة الليبية بتونس، وذلك بحضور وزير الخارجية المفوض بحكومة الوفاق الوطني محمد الطاهر سيالة، إذ وقع عن الجانب الليبي وكيل وزارة الخارجية للشؤون السياسية لطفي المغربي، وعن الجانب الأمريكي رئيسة بعثة الولايات المتحدة لدى ليبيا ستيفاني ويليامز، وفق بيان صادر عن وزارة الخارجية.وأشار البيان، بحسب “بوابة الوسط”، إلى أن الوثيقتين يفتحان المجال للاستفادة من المساعدة التقنية وتدريب العناصر الوطنية وتكوين كوادر مؤهلة في تلك المجالات، لافتة إلى أن التنفيذ سيكون ممولاً من قبل حكومة الولايات المتحدة الأمريكية.وأبدى الجانبان تطلعهما للمضي قدماً في تعزيز التعاون الثنائي ليشمل المجالات الاقتصادية والثقافية وغيرها، كما اتفقت رؤية الجانبين على أهمية مواصلة دعم الجهود المبذولة لمعالجة التحديات السياسية والاقتصادية والأمنية الراهنة في إطار الحفاظ على وحدة ليبيا وسيادتها وسلامة أراضيها، مؤكدين أهمية دعم جهود مبعوث الأمم المتحدة غسان سلامة، للدفع بالعملية السياسية وتحقيق الاستقرار.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً