تدشين “مشروع القدية” الترفيهي في الرياض

تدشين “مشروع القدية” الترفيهي في الرياض

يدشن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود اليوم مشـروع “القدية” في الرياض، والذي من المقرر أن يكون الوجهة الترفيهية والرياضية والثقافية الجديدة في المملكة العربية السعودية.

وسوف تحتوي “مدينة القدية” مركزًا ترفيهيًا ضخمًا وحدائق الملاهي، والمسارات الرياضية التي تشمل مناطق سباق السيارات والدراجات النارية في الصحراء والمسارات الإسفلتية، ومنحدرات التزلج الداخلية والحدائق المائية والمعالم الطبيعية والأحداث الثقافية والتراثية، كما يتضمن المشروع منتجعات وفنادق ومطاعم ووحدات سكنية
وقد جاء هذا المشروع ضمن خطة المملكة في زيادة الإنفاق الأسري على الترفيه من 2.9٪ إلى 6.0٪ من الناتج المحلي الإجمالي، وهو ما يعني تعزيز فرص نمو عناصر الجذب السياحي بشكل رئيسي داخل المملكة، ومن المتوقع أن يجذب المشروع 17 مليون شخص سنويًا بحلول عام 2030.
وقالت مجلة فاريتي الأميركية إن المملكة تسعى لعمل مدينة ترفيهية على مساحة 129 ميلا مربعا وهي تقريبًا نفس مساحة لاس فيغاس، وهي أحد مشروعات الجيجا التي يمولها صندوق الاستثمار العام السعودي تماشيًا مع خطط رؤية 2030 الشاملة لتنويع الاقتصاد.
وأبرزت المجلة الأميركية اعتماد المملكة على العديد من الخبرات والقيادات ذات الثقل الواضح في هذا المجال ليكونوا على رأس قيادة المشروع، ومن بينهم تعيين المدير التنفيذي السابق لشركة ديزني وشركة فلوريدا إيست كوست للصناعات الساحلية مايكل رينينجر كمدير تنفيذي لشركة “القدية”.
ويشمل التدشين الإطلاق الرسمي للمرحلة الأولى من المشروع المزمع إتمامه في 2022، وهو يعد إحدى ثمار التعاون بين صندوق الاستثمار العام في المملكة، ومجموعة “سيكس فلاج” الأميركية المتخصصة في الترفيه.
ويقع مشروع القدية على بُعد 40 كيلومترًا من وسط الرياض، ويشكل نموذجًا جديدًا لتنمية الأراضي الصحراوية الشاسعة حول المدن السعودية كما يعد إحدى المبادرات الاستثمارية التي تدعم رؤية 2030 الهادفة إلى تنويع مصادر الدخل الوطني.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً