نجاة قائد يمني من محاولة اغتيال في تعز

نجاة قائد يمني من محاولة اغتيال في تعز

نجا قائد عسكري يمني موال للرئيس عبدربه منصور هادي، اليوم الجمعة، من محاولة اغتيال بنيران مسلحين، في مدينة تعز، جنوب غربي البلاد والتي تقع على مسافة 275 كيلومتراً جنوب العاصمة صنعاء. وقال مصدر عسكري يمني، إن “قائد قوات الشرطة العسكرية في محافظة تعز العميد جمال الشميري، نجا من محاولة اغتيال بعد تعرض سيارته لإطلاق نار في حي العرضي شرقي المدينة، من قبل مسلحين متمردين، وإنه لم يتم الكشف عن هويتهم”.وتأتي الحادثة، بعد تعرض قائد اللواء 22 في الجيش اليمني بتعز العميد صادق سرحان، لمحاولة اغتيال في المدينة ذاتها، مساء الخميس، دون أن يتعرض لأذى.ومنذ أيام نفذت السلطات العسكرية والأمنية في تعز، حملة أمنية من أجل تطهير مقرات حكومية وأمنية في حي العرضي، من المسلحين غير الممتثلين لتوجهات السلطات الشرعية، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى من الجانبين، بينهم قيادات يشتبه بانتمائهم لتنظيم القاعدة، كانوا يقاتلون في صفوف المسلحين.وسبق أن شهدت مدينة تعز الخاضعة في أغلبها لسلطات القوات الموالية لهادي- عدة عمليات اغتيال خلال الفترة الأخيرة، طالت ضباطاً وأفراداً من منتسبي الأمن والجيش ورجال دين، فضلاً عن مقتل موظف لبناني يعمل في اللجنة الدولية للصليب الأحمر.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً