وزير الصحة: 195 إماراتياً تلقوا علاجهم في الخارج خلال2017

وزير الصحة: 195 إماراتياً تلقوا علاجهم في الخارج خلال2017

أكد وزير الصحة ووقاية المجتمع الإماراتي عبد الرحمن العويس، انخفاض نسبة المرضى الإماراتيين الموفدين للعلاج في الخارج إلى 22.5% خلال عام 2017، إذ وصل إجمالي أعدادهم إلى 193 حالة مقارنة بـ217 مريضاً عام 2016، و249 مريضاً عام 2015. وأشار وزير الصحة ووقاية المجتمع الإماراتي، خلال مشاركته في الجلسة السابعة عشرة من دور الانعقاد العادي الثالث للفصل التشريعي السادس عشر التي عقدت أمس، إلى أن انخفاض أعداد المرضى الموفدين للعلاج في الخارج يمكن إرجاعه إلى زيادة ثقة المرضى بالقطاع الصحي في الدولة.ولفت الوزير، إلى أن عدد المستشفيات التابعة لوزارة الصحة الإماراتية وصل إلى 17 مستشفى حتى عام 2017، إضافةً إلى 88 مركزاً صحياً، 71 منها للرعاية الصحية الأولية، و6 لطب الفم والأسنان، و6 للطب الوقائي الرئيس، و5 مراكز للطب الوقائي الفرعي، منوهاً بأن عام 2017 شهد افتتاح مستشفيين تابعين لوزارة الصحة هما: مستشفى القاسمي للنساء والولادة والأطفال، ومستشفى عبد الله بن عمران للنساء والولادة.ونوه الوزير عبد الرحمن العويس، إلى أن هناك عدة تخصصات شهدت نمواً في أعداد الكوادر الطبية العاملة، منها تخصص الخدمات النفسية، الذي بلغ حجم النمو فيه وفقاً لعدد الكوادر الطبية العاملة به، 81.82%، بعدد 40 عاملاً عام 2017 مقارنةً بـ22 عام 2016.وأشار إلى نم تخصص طب الأطفال بنسبة 23.31% عام 2017، إذ بلغ عدد كوادره الطبية 164 عاملاً، مقارنة بـ133 عام 2016، ونما تخصص الجراحة العامة بنسبة 17.02% عام 2017، ووصل عدد كوادره إلى 165، مقارنة بـ141عام 2016، فيما وصلت نسبة النمو في تخصص التخدير والعناية المركزة إلى 7.95% بعدد 95 عاملاً عام 2017، قياساً لعدد 68 عام 2016.وذكر أن عدد المستفيدين من خدمات الرعاية المنزلية للمسنين، بلغ 4 آلاف و211 مسنّاً عام 2017، في حين بلغت عدد الزيارات المنزلية للمسنين (60 سنة وما فوق)، 4 آلاف و112 مسنّاً.  وأكد الوزير عبد الرحمن العويس، حرص وزارة الصحة ووقاية المجتمع على تنمية الكوادر الطبية والإدارية المواطنة والامتيازات المقدمة لهم، إذ ارتفعت نسبة المتدربين إلى 30%، وتم تدريب 5 آلاف و862 موظفاً في القطاعات سالفة الذكر، وذلك عام 2017.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً