والدة “منحورات مكة” تكشف موقفها من زوجها القاتل وسبب جريمته

والدة “منحورات مكة” تكشف موقفها من زوجها القاتل وسبب جريمته

شددت والدة البنات المنحورات في مدينة مكة المكرمة، المواطنة النيجيرية فاطمة خليل على أنها لن تتنازل عن حقها في القصاص من زوجها القاتل، كاشفة السبب الحقيقي الذي سهل له ارتكاب الجريمة.
وتقول والدة البنات النيجيرية فاطمة خليل، إن زوجها مدمن حبوب مخدرة، وإن هذا هو السبب الرئيس لإقدامه على نحر بناته، نافية أي اعتلالات صحية تعرّض لها، مؤكدة أنه طبيعي جدًا، بحسب صحيفة “عكاظ”.
وتؤكد أنه كان يدمن الحبوب المخدرة، وأنه قبل الحادث بيوم تعاطى 7 حبات، موضحة أنها عندما سألته في إحدى المرات عن ما يتعاطاه، خدَعَها بقوله “هي حبوب تجلب السعادة”، لتتيقن لاحقًا أنها مخدرات.
وتضيف، أن حياتها معه منذ زواجهما، كانت عادية، ، مبينة أن الزواج كان شرعيًاعلى يد مأذون، وأنها طلبت منه توثيقه لدى المحاكم الشرعية، واتباع الطرق النظامية لإضافة البنات، لكنه كان يعدها دون تنفيذ وعوده.
وشددت فاطمة على أنها لن تتنازل عن حقها في القصاص من القاتل، مينة أنها ستلاحق قضائيًا من شهّر بصور بناتها وهنّ طريحات الأرض بعد قتلهن؛ لأنه لم يراع أي مشاعر إنسانية وحالتها النفسية، مبينة أن البحث الجنائي بالعاصمة المقدسة استدعوها لهذا الأمر.
وتشير مصادر إلى أنه تم القبض على من شهّر بصور جثث البنات داخل منزل الأسرة.
وكان حي الملاوي بمكة المكرمة، شهد جريمة بشعة، بعد أن أقدم أب على نحر ثلاث من بناته داخل منزله، أعمارهن  3 و5 و6 سنوات، مستخدمًا سكينًا، في جريمته التي هزّت السعودية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً