إنجاز بنية «الشندغة» التحتية والبستنة والتجميل

إنجاز بنية «الشندغة» التحتية والبستنة والتجميل

أنجزت إدارة التراث العمراني والآثار في بلدية دبي، مشروع تطوير البنية التحتية بالكامل لحي الشندغة التاريخي، بكلفة 11,985,478مليون درهم، منذ بداية عام 2017، ولنهاية مارس/‏ آذار من العام الجاري، حيث انتهت من تطوير البنية التحتية وأعمال البستنة والتجميل. وبدأت منطقة الشندغة، ومحورها البانورامي المخصص للتنزّه، الذي يصلها بمنطقة الأسواق التاريخية في بر دبي، باستقبال الزوار والسائحين منذ بداية عام 2018، بحيث يتمكّنون من التنقل سيراً بسهولة بين هذه الأحياء، سعياً منها لتحقيق الهدف الاستراتيجي لبلدية دبي في الحفاظ على التراث والآثار، والدور الملحوظ في ترميم وإعادة تأهيل وتطوير حي الشندغة التاريخي.وصرح أحمد عبد الكريم، مساعد المدير العام لقطاع الدعم العام بأن مساحة الأرض الإجمالية للحي التاريخي 169271 متراً مربعاً، تضم 162 مبنى تاريخياً، ورمّم 150 مبنى منها حسب الطابع التراثي التقليدي ووفقاً للأصالة التاريخية للمبنى. وأفاد بأن مشروع البنية التحتية شمل تنفيذ شبكات المياه والصرف الصحي والكهرباء بما يعادل 22640 متراً، من خطوط الشبكات المختلفة، وأعمال الشبكة الذكية ونظام المراقبة بالكاميرات، وأعمال مكافحة الحريق المكونة من تركيب صنابير مكافحة الحريق والشبكات اللازمة بطول 3976 متراً. أما مشروع البستنة والتجميل، فيتكون من عناصر عدة، شملت تنفيذ خطوط الري الرئيسة والفرعية بطول 9700 متر. مع تنفيذ 14372 متراً مربعاً مساحات زراعية، وإزالة وأرضيات قائمة وتركيب أرضيات جديدة مختلفة، بمساحة إجمالية 76057 متراً مربعاً، فضلاً عن مساحات لمواقف السيارات والحافلات السياحية. وتصميم عناصر الفرش العمراني المستمد من الطابع التراثي المحلي وتنفيذها، منها: (163) مقعداً لاستراحة الزوار والسائحين، و(135) سلة مهملات، و(330) عمود إضاءة، و(1180) إضاءة أرضية، و(13) كشكاً تجارياً، باستخدام أفضل المواد التي تراعي الاستدامة وتتوافق في التصميم والألوان مع البيئة التراثية العامة المحيطة. وقد أنجز 86% من المشروع، ويتوقع إنجازه كاملاً، قبل الموعد المخطط له، وبكلفة 49,417,598 مليون درهم.وأضاف عبد الكريم، أن الإدارة أنجزت تصميم مباني حي الشندغة وتنفيذها كاملة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً