ألمانيا: وزير الخارجية يشارك في اجتماع بشأن الأزمة السورية في فرنسا

ألمانيا: وزير الخارجية يشارك في اجتماع بشأن الأزمة السورية في فرنسا

يشارك وزير الخارجية الألماني هايكو ماس مساء الخميس في اجتماع بشأن الأزمة السورية، يبحث المشاركون فيه الإعداد لمبادرة دبلوماسية جديدة من أجل التوصل لحل سلمي بعد 7 أعوام من الحرب الأهلية. وبناء على دعوة فرنسا، من المقرر أن “تتشاور دول غربية في العاصمة الفرنسية باريس في إطار مجموعة أساسية صغيرة مع شركاء من منطقة الشرق الأوسط بشأن عدة أمور من بينها كيفية بدء مباحثات مع روسيا مجدداً”.وأكد ماس أن “الاجتماع حالياً في حد ذاته يعد نجاحاً، وقال: “الهدف هو مناقشة إلى أي مدى يمكننا دفع عملية سياسية مجدداً من أجل التوصل إلى حل النزاع السوري”.ولم يتضح حتى الآن هوية المشاركين في الاجتماع الذي سيكون على مستوى وزراء الخارجية.ومن المتوقع مشاركة المملكة العربية السعودية والأردن أيضاً إلى جانب القوى الغربية الثلاث في مجلس الأمن الدولي، وهي الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا وبريطانيا.يشار إلى أن “هذه الدول الخمس كانت قد شكلت بالفعل مجموعة أساسية في مواجهة تنظيم داعش.يذكر أن “فرنسا وألمانيا بصفة خاصة دعتا لمبادرة دبلوماسية جديدة بعد الضربة العسكرية الانتقامية التي نفذتها الدول الغربية الثلاث كرد فعل على الاستخدام المزعوم لأسلحة كيماوية من جانب الحكومة السورية”.يشار إلى أن “ألمانيا تعهدت بالتبرع بمليار و200 مليون يورو إضافية من أجل شعب سوريا واللاجئين في الأراضي المجاورة.وأعلن وزير الخارجية الألماني عن هذا التعهد لدى وصوله مؤتمر المانحين، الذي تنظمه الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي في بروكسل اليوم الأربعاء.وقالت وزارة الخارجية في برلين إنه “يمكن إضافة 300 مليون يورو للتعهد السابق خلال النصف الثاني من العام”، وذلك بمجرد أن “تنتهي الحكومة الألمانية من وضع ميزانيتها المقبلة في الصيف”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً