قتيل و3 جرحى في هجمات لمتطرفين شمال موزمبيق

قتيل و3 جرحى في هجمات لمتطرفين شمال موزمبيق

أعلنت مصادر الأربعاء مقتل شخص وجرح 3 آخرين في 3 هجمات نفذها شبان متطرفون في شمال موزمبيق في الأيام القليلة الماضية. ويشهد شمال موزمبيق أعمال عنف منذ أكتوبر(تشرين الأول) عندما استهدف هجوم شنه متطرفون على ما يبدو مركزاً للشرطة ومقراً عسكرياً مما أدى إلى مقتل شرطيين اثنين و14 مهاجماً.ونفذ ذلك الهجوم عشرات المسلحين من جماعة محلية تعرف باسم “الشباب” ليس لها ارتباط مؤكد بحركة الشباب الصومالية.واستهدفت الهجمات الأخيرة التي وقعت السبت والأحد قريتين قرب بلدتي موكيمبوا دا بريا وبالما، ليس بعيداً عن الحدود مع تنزانيا، بحسب المصادر التي طلبت عدم الكشف عن اسمها.وتزايدت الحوادث المسلحة وعمليات الخطف في تلك المنطقة منذ العام الماضي بدفع من الإحباط المستمر في الشمال حيث الغالبية من المسلمين.وتم اعتقال 300 مسلم على الأقل وأجبر العديد من المساجد على الاغلاق.كما أقال الرئيس فيليب نيوسي قائدي الجيش وأجهزة الاستخبارات الذين اتهمهم بعدم التنبه لمؤشرات وقوع أعمال عنف.وتلتقي ديانات مختلفة في موزمبيق لكن شمال البلاد بقي إلى حد كبير مستثنى من النمو الاقتصادي في السنوات 20 الماضية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً