أوهمها بوظيفة في شركته فهتك عرضها

أوهمها بوظيفة في شركته فهتك عرضها

كشفت النيابة العامة في دبي عن قيام خليجي (46 عاماً) باستدراج فتاة آسيوية (26 عاماً) الى سكنه مستغلاً حاجتها للعمل وثقتها به في توظيفها بعد أن اوهمها بأنه يملك شركة سياحية وعند دخولهما غرفته بالملحق الخارجي الملاصق لسكنه بدأ يتحرش بها ثم طلب منها تنفيذ أوامره في التجرد من ملابسها ليهتك عرضها.
وشهدت المجني عليها في تحقيقات النيابة إنها تعرفت على المتهم عن طريق إحدى صديقاتها التي أخبرتها بأن المتهم يستطيع توظيفها، فاتصلت به وحضر المتهم ووعدها بتوظيفها في شركته براتب 5500 درهم وتوجه بها الى المنطقة المحيطة ببرج خليفة وأشار لها بأنه مكتبه يقع في البرج وأوهمها بأن عملها سيكون في ذلك المكتب اعتباراً من اليوم التالي.
وتابعت المجني عليها، إن المتهم طلب منها أن ترشده إلى مقر سكنها في رأس الخيمة لجلب أغراضها الشخصية باعتبار أنها ستباشر العمل في اليوم التالي من أجل الذهاب لسكن موظفي شركته وعاد إلى دبي بنفس اليوم واصطحبها الى احد المنازل في الإمارة وأبلغها بأن المنزل له وانهما سينتظران لحين انتهاء باقي الموظفين من عملهم، وسيأخذها إلى سكنهم.
وأضافت أن المتهم أدخلها الى إحدى الغرف في ملحق ملاصق للمنزل وبدأ يتحرش بها وأرغمها على خلع ملابسها وهتك عرضها وبدأت بالصراخ الأمر الذي أغضبه فقام بالإعتداء عليها وهربت من الغرفة وأبلغت الشرطة عن الواقعة.
واعترف المتهم بأنه طلب ممارسة الجنس معها وأخبرته بأنها متزوجة ولا ترغب في ذلك إلا أنه أصر عليها وجردها من ملابسها وهتك عرضها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً