ما هي شروط قص المعدة

ما هي شروط قص المعدة

ما هي شروط قص المعدة، سؤال يراود أذهان الكثيرات،يجيب عنه رئيس الرابطة العربية وعضو الفيدرالية الدولية والأستاذ بجامعة عين شمس لجراحات السمنة والسكر الدكتور أحمد السبكي من القاهرة.

عملية قص المعدة

هي عملية تكميم المعدة، يتم فيها قص المعدة مع الحفاظ على فسيولوجية الجهاز الهضمي، بهدف تخفيف الوزن، يلجأ لها من يعانون من السمنة المفرطة ولا يستطيعون انقاص وزنهم بالحمية أو التمارين الرياضية، يمكن إجراء عملية قص المعدة بالمنظار، للتقليل من المضاعفات المحتملة.

فضلا عن أنها تساعد على فقدان 70% من الوزن، إلا أنها لا تخلو من الآثار الجانبية التي تؤثر على حياة المريض بشكل مباشر في حالة عدم الالتزام بشروطها.

شروط قص المعدة

لا تشترط عملية قص المعدة سن معين، إذ يمكن إجراء العملية من عمر 10سنوات مع سلامة الفحوصات الطبية والحالة الصحية للمريض.
تصلح عملية قص المعدة لجميع أنواع السمنة” المفرطة أو المتوسطة أو البسيطة”، إلا أن لكل نوع طريقة معينة في إجراء عملية قص المعدة.
تناسب عملية قص المعدة الأشخاص اللذين يعتادون تناول  البروتينات والنشويات والكربوهيدرات.
من أهم شروط قص المعدة، إمتناع المرضى عن تناول الحلويات بجميع أنواعها، كذلك العصائر والمشروبات الغازية ومنتجات الألبان الدسمة” آيس كريم”، كون هذه الأطعمة تتحول بسهولة داخل المعدة مهما صغر حجمها إلى سوائل تزيد الوزن وفشل عملية قص المعدة فيما بعد، علما أن هؤلاء الأشخاص يفضل لهم إجراء عملية التحويل المصغر للمعدة بالمنظار وليس قص المعدة.
عملية قص المعدة غير مناسبة للمرضى الذين يعانون من مرض إرتجاء المرئ أو فتئ بالحجاب الحاجز، كونها تزيد من أعراض إرتجاء المرئ التي لا تستجيب للعلاج على المدى البعيد.
يتم إجراء قص المعدة بالمنظار، تستغرق 40 دقيقة على أيادي ماهرة من الأطباء المتخصصين.
يشترط قص المعدة عدم تركها واسعة، كذلك استئصال المنطقة الأكثر تمدد بها” قبة المعدة”، لعدم رجوع الوزن، كذلك استئصال الجزء السفلي من المعدة، مع إبقاء النقطة المرورية بالمعدة واسعة، حتى يمر الطعام بسهولة ويسر دون معاناة المريض.
تحتاج عملية قص المعدة إلى إبقاء المريض يومين بالمستشفى بعد إجرائها.
يتم تناول الطعام بعد إجراء قص المعدة بشكل تدريجي “10 أيام الأولى عصائر خالية من السكر وسوائل شفافة، ثم 10 أيام تالية تعتمد على الأطعمة المسلوقة والجبن والفواكة والبطاطس والحساء بكميات قليلة، ثم يمكن للمريض إدخال الخبز، البروتينات على هيئة قطع صغيرة من الدجاج أولا ضمن الشوربة أو الأطعمة السائلة مثل الملوخية والسبانخ، يليها قطع مسلوقة من الأسماك المحببة له، وأخيرا ينتهي هذا التدرج بتناول المكرونة والأرز واللحوم الخالية من الدهون”.
لا تتسبب العملية في نقص فيتامينات الجسم ولكن من شروط قص المعدة تناول المكملات الغذائية المحددة لكل مريض.
يفقد المريض معظم وزنه خلال 6 شهور أو سنة ليس أكثر، ثم تحدث حالة ثبات الوزن بشكل تدريجي على حسب حالة المريض بعد إنتهاء السنة الأولى من إجراء عملية قص المعدة.
خبرة الطبيب ومهارته من أهم شروط قص المعدة، فرغم أنها بسيطة في مجملها إلا أن تفاصيلها الدقيقة  وخواصها التي تتطلب شكل معين عند إجرائها تحتاج إلى مهارة كبيرة، كي لا تتسبب في حدوث مضاعفات ” القيئ المستمر ونقص فيتامينات الجسم” ما ينتج عنه أمراض متنوعة تصيب المريض فيما بعد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً