أفضل الوسائل للحصول على ليلة نوم هادئة

أفضل الوسائل للحصول على ليلة نوم هادئة

ليس سراً أن الحصول على سبع أو ثماني ساعات من النوم في الليل أمر مهم لصحتك العامة وأداء جميع أعضاء جسمك لوظائفها على النحو الأمثل. وتحدثت الدكتورة كارمل هارنغتون لبرنامج “سليب فور هيلث” حول مخاطر قلة النوم على المدى الطويل، والتي تزيد من فرص الإصابة بالبدانة والسكري من النوع الثاني، بالإضافة إلى السكتات الدماغية والنوبات القلبية والاكتئاب وحتى الخرف. وقالت هارنغتون للبرنامج: “تظهر الأبحاث أن 40 في المائة من الأستراليين لا يحصلون على قسط كاف من النوم. وإحدى أهم اهتماماتها الرئيسية هي أن البالغين النشطين يستيقظون في وقت أبكر بكثير من اللازم لممارسة الرياضة، ولكن في هذه العملية يتم تقليل ساعات الراحة التي يحصلون عليها كل ليلة”.وأضافت: “إذا كنت تقلل من نومك وتذهب إلى الفراش في الساعة 11:00 ليلاً لتستقيظ في الخامسة صباحاً ، فإنك ستعاني من أجل التمارين الرياضية فقط”. وتعتقد الدكتورة هارينغتون بأنه سيكون من المفيد أكثر ممارسة تمارين المشي وقت الغداء لمدة 20 دقيقة بدلاً من الاستيقاظ باكراً كل صباح.ولكن لا ينبغي أن ينصب تركيزك على الاستيقاظ في الصباح للتمارين فقط، فهناك عامل آخر يؤثر على جودة النوم، وهو نوعية الفرشة التي تنام عليها، ويجب اختيار المناسب منها، بما يتلاءم مع احتياجات الجسم، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.يجب أيضاً أخذ درجة حرارة غرفة النوم بعين الاعتبار، فعندما نكون نائمين، نفقد بالفعل قدرتنا على تنظيم درجة الحرارة، لذلك من المهم اختيار فراش ماصة للرطوبة لمنع ارتفاع درجة الحرارة.وتفضل أجسامنا الراحة عند درجة حرارة بين 18 أو 19 درجة وتغطيتها ببطانية خفيفة، والتي يمكن إزالتها عندما نشعر بارتفاع درجات الحراراة، وإذا زادت درجة الحرارة الأساسية لدينا بمقدار درجة واحدة فقط، فسوف نستيقظ، مما يتسبب في إعاقة نومنا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً