ضاحي خلفان يؤكد ضرورة التعاون للتصدي لمشكلة المخدرات

ضاحي خلفان يؤكد ضرورة التعاون للتصدي لمشكلة المخدرات

التقى الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، رئيس مجلس مكافحة المخدرات على مستوى الدولة، علي بن صبيح الكعبي، مفوض الجمارك رئيس الهيئة الاتحادية للجمارك، ومحمد جمعة بوعصيبة، المدير العام للهيئة الاتحادية للجمارك، و أحمد بن لاحج المدير التنفيذي للجمارك عضو مجلس مكافحة المخدرات، في اجتماع تنسيقي تم خلاله استعراض الجهود التي تبذلها الجهات المعنية؛ للتصدي لمشكلة المخدرات على مستوى الدولة.وحضر الاجتماع أعضاء مجلس مكافحة المخدرات: العميد سعيد عبدالله السويدي مدير عام مكافحة المخدرات الاتحادية نائب رئيس المجلس، والعميد عيد محمد ثاني رئيس اللجنة الوطنية العليا لمكافحة الاتجار بالمخدرات، والعميد عبدالرحمن العويس، رئيس المكتب التنفيذي لمجلس مكافحة المخدرات.واستعرض ضاحي خلفان، الأساليب المختلفة التي يتبعها تجار ومروجو المخدرات في تهريب وترويج بضاعتهم، وأهم الجنسيات المتورطة في قضايا المخدرات، كما عرض الوسائل التي تتم من خلالها التحويلات المالية من داخل الدولة إلى تجار المخدرات خارج الدولة. وأكّد تميم على ضرورة تعاون كافة الأجهزة المعنية بالدولة من رجال مكافحة المخدرات، وجمارك، ومنافذ، وأجهزة الرقابة المالية، في التصدي لمشكلة المخدرات، مشيراً إلى أن أجهزة الشرطة ورجال مكافحة المخدرات بالدولة يبذلون جهوداً كبيرة في عمليات ضبط المتهمين، والتصدي لهذه المشكلة وتقديم المجرمين المتهمين فيها إلى العدالة، وقد حققت نتائج كبيرة ومبهرة خلال عمليات الضبط، وهذا ما توضحه مؤشراتها عن المستهدفات التي تم وضعها كأهداف لعمليات ضبط المهربين.ووجه بأن تقوم الهيئة الاتحادية للجمارك بالتنسيق مع إدارات مكافحة المخدرات بالدولة، ووضع الخطط والبرامج المشتركة التي من شأنها رفع مستوى ضبطيات المخدرات، من خلال اجتماعات ولقاءات دورية، يتم خلالها تبادل المعلومات.من جانبه أبدى علي بن مصبح الكعبي، استعداد الهيئة التام لبذل كافة الجهود والتعاون مع أجهزة الشرطة وإدارات مكافحة المخدرات بالدولة، من أجل التصدي لمشكلة تهريب المخدرات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً