بريطانيا: دول الكومنولث تدعم تولي الأمير تشارلز رئاسة الرابطة

بريطانيا: دول الكومنولث تدعم تولي الأمير تشارلز رئاسة الرابطة

وافق قادة دول الكومنولث اليوم الجمعة على أن يخلف الأمير تشارلز والدته الملكة إليزابيث الثانية كرئيس الرابطة، وفق ما أعلنت شبكة “بي بي سي” وغيرها من وسائل الإعلام. وأعربت الملكة إليزابيث أمس الخميس أمام قادة الدول الأعضاء في الرابطة البالغ عددهم 53 دولة عن رغبتها في أن يخلفها نجلها الأكبر في هذا المنصب الرمزي.ووافق القادة الذي اجتمعوا في قصر وندسور لإجراء محادثات مغلقة على أن يخلف تشارلز الملكة في المنصب الذي لا يتم عادة توليه بالوراثة، وفق ما أفادت كل من “بي بي سي” و”سكاي نيوز” ووكالة “بريس اسوسيشن” المحلية.وبعد دعوة الملكة إليزابيث التي افتتحت قمة المجموعة أمس للمرة الأخيرة على الأرجح، أعرب عدد رؤساء وزراء دول الكومنولث عن دعمهم لتشارلز كشخصية تمثل الاستقرار والاستمرارية في الرابطة.وتحدثت الملكة التي تدخل عامها الـ 92 غداً السبت عن رحلتها “الاستثنائية” منذ تعهدت خدمة الكومنولث مدى الحياة عندما كانت تبلغ من العمر 21 عاماً، وقادت الملكة إليزابيث الكومنولث منذ وفاة والدها الملك جورج السادس في العام 1952.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً