القطامي يوجه بتوفير العلاج المائي لكبار السن في دبي

القطامي يوجه بتوفير العلاج المائي لكبار السن في دبي

قال حميد محمد القطامي، رئيس مجلس الإدارة، المدير العام لهيئة الصحة بدبي، إن رعاية كبار السن وتوفير كل السبل لراحتهم وسعادتهم والعناية بهم طبياً واجتماعياً، تمثل أولوية متقدمة في استراتيجية الهيئة، كما تعد محوراً أساسياً من محاور التطوير التي تشهدها منشآت «صحة دبي».جاء ذلك خلال تفقده أمس، مركز سعادة كبار السن التابع للهيئة، حيث حرص على مقابلة كبار السن المقيمين في المركز والمترددين عليه، واطمأن على أحوالهم وظروفهم الصحية ومستوى الخدمات المقدمة لهم، مؤكداً أن جميع متطلباتهم واحتياجاتهم على رأس أولويات الأعمال المنفذة في الهيئة، ولاسيما المتصل منها بالتوسعات وزيادة مساحات الرعاية الطبية والترفيه، فيما وجه الإدارة الهندسية في «صحة دبي»، بسرعة إنجاز المنطقة المخصصة للعلاج المائي، التي قال إنها ستعزز من صحة كبار السن ولياقتهم البدنية.كما أكد أن الهيئة تولي مركز سعادة كبار السن جل اهتمامها، ولا تدخر وسعاً في توفير جميع التجهيزات الطبية الحديثة، المحاطة بالوسائل الترفيهية، من أجل تحقيق أعلى معدلات الرضا والسعادة لدى الآباء والأمهات المنتسبين للمركز.وكان القطامي تسلم في بداية زيارته للمركز شيكاً بمقدار 320 ألف درهم، من الدكتور عمر الخطيب المدير التنفيذي لقطاع شؤون المساجد في دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري، ضمن العلاقة الاستراتيجية التي تجمع الهيئة والدائرة، وكذلك التواصل والتعاون المثمر القائم بين مجلسي شباب الجانبين.ويعتبر العلاج المائي من الطرق الطبيعية الفعّالة التي تستخدم في علاج بعض الأمراض بعيداً عن العقاقير والجلسات الطبية، وهي طريقة ليست مستحدثة، حيثُ كان يستخدمها الفراعنة عن طريق وضع أنواع من الزهور والزيوت العطرية داخل حمامات الماء لعلاج بعض الأمراض، كما كان يستخدمها كل من الرومان واليونانيين واليابانيين، فالعلاج بجميع اشكاله صلبة «ثلج»، أو سائلة، أي الماء بجميع درجاته يمكن أن يساعد على تخفيف الشدّ العضلي الذي يصيب العديد من الرياضيين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً