النقد الدولي يحذر من التوترات التجارية العالمية

النقد الدولي يحذر من التوترات التجارية العالمية

حذرت رئيسة صندوق النقد الدولي، كريستين لاغارد، القادة السياسيين في العالم من أن “التوترات التجارية والاحتكاكات والتهديدات” يمكن أن تسبب ضرراً طويل المدى للاستثمار والاقتصاد الدوليين. وأضافت لاغارد، أنه من الأفضل حل الخلافات التجارية عبر الآليات متعددة الأطراف، في ظل الرسوم العقابية، وغيرها من القيود التي تتبادلها الولايات المتحدة والصين.يأتي ذلك بعد أن توقع صندوق النقد الدولي، استقرار معدل نمو الاقتصاد العالمي في العامين الحالي والمقبل، عند مستوى 3.9% سنوياً، أسرع معدل نمو للاقتصاد العالمي في 8 سنوات.وقالت لاغارد، إن “قوة الدفع تواصل التجمع وراء الازدهار واسع المدى مدعوماً بانتعاش التجارة العالمية والاستثمار.. وتصاعد الصراعات التجارية يمكن أن يهدد قوة الدفع تلك”.وأعلنت الولايات المتحدة في مارس (آذار) الماضي، فرض رسوم جديدة إضافية على وارداتها من منتجات الصلب والألومنيوم من أغلب دول العالم.وحذرت لاغارد من أن القيود التجارية أحادية الجانب، لن تكون مفيدة “نحن نظن أنها قد تبدد الثقة”، مشيرةً إلى أن النزاعات التجارية الأخيرة تأتي في ظل نمو أسرع للتجارة العالمية”.وأضافت لاغارد، أن “الأهم، هو صعوبة قياسه على المدى القصير، وما يمكن أن يؤثر به على الثقة”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً