“بي بي سي” تتعرض للطرد من جنوب السودان

“بي بي سي” تتعرض للطرد من جنوب السودان

قامت حكومة جنوب السودان بإغلاق محطة “بي بي سي” بسبب ما وصفتها بعدم التزام المحطة بالاتفاقية الموقع بينها مع الحكومة عام 2008. وقالت الحكومة يوم الثلاثاء، إنها أقرت إغلاق الإذاعة في جنوب السودان لفشلهم في سداد التزاماتها المالية لثلاثة سنوات.وجاء في البيان الذي نشره موقع “راديو تامازوج”، أنه “تم مخاطبة هيئة الإذاعة البريطانية ثلاث مرات ولم تستجب لخطابات الحكومة”، وفي أبريل (نيسان) الحالي أصدرت الحكومة إنذاراً بإيقاف نشاط الإذاعة، ونتيجة لذلك قررت الحكومة إغلاق جميع أنشطتها في في جنوب السودان.ووقعت هيئة الإذاعة البريطانية مع حكومة جنوب السودان اتفاقاً عام 2008، يجدد سنوياً، وطالبت الحكومة عام 2016 بمراجعة هذه الإتفاقية على تقوم بي بي سي بدفع التزاماتها المالية أولاً قبل البدء في أنشطتها.في 22 يناير (كانون الثاني) هذا العام، قرر وزير الإعلام مايكل مكوي إنهاء الإتفاقية مع الإذاعة على أن تلتزم الإذاعة في حال توقيع اتفاق جديد بدفع التزامتها المالية.وقال مدير هئية الإذاعة والبث في جنوب السودان، جيمس ماقوك، إن الإذاعة استخدمت معدات الهيئة لثلاثة سنوات، من دون أن تلتزم بدفع المستحقات المالية، مبيناً أن الحكومة ترحب بأي خطوة تقوم بها “بي بي سي” لمناقشة الأمر وإعادة أنشطتها في جنوب السودان.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً