عزيزتي..هل زوجك مريض بالاكتئاب؟ عليك أن تتعاملي معه بهذه الطريقة

عزيزتي..هل زوجك مريض بالاكتئاب؟ عليك أن تتعاملي معه بهذه الطريقة

إذا كان زوجك مريض اكتئاب، فعليكِ التعرّف إلى بعض الأمور لتسهّل عليكِ أمر التعامل معه ولتساعديه أنت أيضًا بتخطي هذه المرحلة! 

الاكتئاب ليس مرضًا ظاهريًا له أعراض جسدية واضحة، ولذلك نجد أنّ الكثير من الناس لا يقدّرون مدى معاناة مريض الاكتئاب، ولكن ما يؤلمه أكثر، هو أن يكون أقرب الناس إليه على هذا المستوى من الجهل. وعليه يا عزيزتي، إذا كان زوجك مريض اكتئاب، فعليكِ التعرّف إلى بعض الأمور لتسهّل عليكِ أمر التعامل معه ولتساعديه أنت أيضًا بتخطي هذه المرحلة! تابعي معنا…
صورة توضيحية
– كما سبق أن ذكرنا، لأن الاكتئاب لا يمتلك أعراضاً ظاهرية ملموسة، ولأنكِ لن تستطيعي فهم ما يشعر به مريض الاكتئاب، فلا تحاولي أبداً إقناعه أنه ليس مصاباً بشيء، لكن هذا لا يعني أن تتصوّري أنه لا يوجد مشكلة!
– لا تأخذي تصرفات مريض الاكتئاب على محمل شخصي، فحين يكون سريع الانفعال، أو بحاجة إلى العزلة، أو يتصرف بطريقة تشعرك بعدم الثقة، فهذا لا يعني أنه يقصدك أنتِ، أو أن مواقفه وسلوكياته تكون موجّهة لشخصك.. حاولي تخطّي الأمر.
– عندما تشاهدين حبيبك يكافح في معركة الاكتئاب دون أن تستطيعي مساعدته، قد تشعرين بالعجز، وعلى المدى الطويل يتحوّل هذا الشعور إلى إحباط وشعور بالاستنزاف، وهذا قد يدمّر العلاقة.. اعلمي أن الاكتئاب معركة صاحبه فقط، وأن الإصلاح ليس مسؤوليتك، وأن التصرّف الصحيح هو أن تدعميه بكل ما أوتيتِ من قوة.
– الارتباط بشخص مريض بالاكتئاب قد يصيبك بالخوف طول الوقت، أنتِ خائفة من إخباره بمشاعرك تجاهه حتى لا تقولي عبارة غير صحيحة، ولكن على العكس، يحتاج مريض الاكتئاب إلى معرفة مدى حب الآخرين له، هذا سيشعره بالدعم، وأنه شخص مرغوب فيه، فلا تبخلي بالتصريح له عن مشاعرك.
– قد تحاولين القراءة عن المرض ومعرفة المزيد، ومحاولة الوصول إلى مشاعر حبيبك، ولكن من لا يُصاب بالاكتئاب، لا يستطيع أبداً فهم ما يشعر به مرضى الاكتئاب، لا تبذلي الجهد في الشعور بالذنب لأنكِ لا تفهمين ما يمر به، ولكن عليكِ أن تكوني مستمعة جيدة، وأن تقدّمي له الدعم بالطريقة التي يحتاج إليها منكِ.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً