الإمارات وبنغلاديش توقعان مذكرة لاستقدام العمالة المساعدة

الإمارات وبنغلاديش توقعان مذكرة لاستقدام العمالة المساعدة

لتلبية احتياجات الأسر وأصحاب العمل.. وإتاحة خيارات متعددة أمامهم
الإمارات وبنغلاديش توقعان مذكرة لاستقدام العمالة المساعدة

«المذكرة» حددت تدابير استقدام وتشغيل العمالة البنغلاديشية.
من المصدر

وقعت دولة الإمارات، وجمهورية بنغلاديش الشعبية، مذكرة تفاهم بشأن العمالة المساعدة، بحضور وزير الموارد البشرية والتوطين، ناصر بن ثاني الهاملي.
وبموجب المذكرة، اتفق الطرفان على التأكد من أن دخول وتوظيف العمالة المساعدة البنغلاديشية في الإمارات، وحماية حقوقها، تتم وفقاً للقوانين والإجراءات والإرشادات والأنظمة المعمول بها في الدولة، إضافة إلى التأكد من أن عملية الاستقطاب والإجراءات السابقة على انتقال العمال للتوظيف في الدولة، متفقة مع القوانين واللوائح والإجراءات والمبادئ التوجيهية، المعمول بها في جمهورية بنغلاديش، وضمان تمتع هؤلاء العمال، الذين يتم إرسالهم للعمل في الدولة بالمؤهلات المطلوبة، وأنهم مؤهلون جسدياً وعقلياً لأداء العمل الذي تم استقدامهم لأجله.

توظيف العامل المساعد يخضع لعقد العمالة النموذجي المعتمد في الدولة.

وحددت المذكرة تدابير استقدام وتشغيل العمالة البنغلاديشية، بحيث يسمح فقط لمراكز تدبير (مكاتب الاستقدام الخاصة المسجلة والمرخصة في دولة الإمارات)، بتقديم طلبات استقدام هذه العمالة المقدمة من أصحاب العمل في الدولة لتوظيفهم. كما يسمح فقط لوكالات التوظيف الخاصة المسجلة والمرخصة في بنغلاديش بتقديم أسماء وبيانات العمالة المساعدة، المرشحة للشواغر المتاحة والمعتمدة.
واتفق الطرفان على التعاون، لوضع قائمة تحدد التكاليف المتعلقة باستقدام وتوظيف العمالة المساعدة البنغلاديشية وتحديثها باستمرار، وكذلك التعاون لتصميم وتقديم برامج توعوية لهذه العمالة، قبل المغادرة وبعد الوصول.
ونصت المذكرة على أن يكون صاحب العمل في الإمارات إما مركز الخدمة (تدبير)، الذي يستقدم ويبرم عقداً مع العامل المساعد، ويشغله مؤقتاً لطرف ثالث، أو يكون رب الأسرة في الدولة الطرف الذي يدخل في علاقة تعاقدية مع عامل مساعد، يتم توظيفه عبر مركز «تدبير»، وفقاً لإجراءات المركز، حيث يخضع توظيف العامل المساعد لعقد العمالة المساعدة النموذجي المعتمد في الدولة.
كما نصت المذكرة على أن يتولى مكتب الاستقدام بالدولة إرسال عرض عمل للعامل المرشح في بنغلاديش، يتضمن شروط عقد العمل، حسب ما هو منصوص عليه في اللوائح، للتحقق من قبوله شروط العمل، بما يضمن الموافقة عليها من العامل الذي يقوم – فور وصوله إلى الدولة – بالتوقيع على عقد العمل، ويتم كذلك توقيعه من صاحب العمل.
وأكدت المذكرة ضرورة أن تتضمن شروط توظيف العمال البنغلاديشيين، في عقد العمل، مواصفات الوظيفة والأجر والمنافع الإضافية غير المشمولة في الأجر، والغذاء، والسكن، والمواصلات عند الاقتضاء، في وقت تخضع فيه دورية دفع الأجور لما ينص عليه عقد العمل، وتكون الأجور محمية من نظام حماية الأجور.
يذكر أن مراكز الخدمة «تدبير» ستبدأ، قربياً، تقديم جميع الخدمات المرتبطة بالعمالة المساعدة.
وتشمل العمالة المساعدة مهن: المستخدم، البحار، الحارس، الراعي، السايس، الصقار، العامل، مدبرة المنزل، الطباخ، مربية الأطفال، المزارع، البستاني، المدرب الخاص، الممرض الخاص، المدرس الخاص، المندوب الخاص، المهندس الزراعي الخاص، والسائق الخاص.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً