بلدية دبي تتيح التوسّع الرأسي في مناطق سكنية جديدة

بلدية دبي تتيح التوسّع الرأسي في مناطق سكنية جديدة

تهدف إلى إتاحة الخيار للمواطنين لبناء طابق أرضي وطابقين علويين
بلدية دبي تتيح التوسّع الرأسي في مناطق سكنية جديدة

بلدية دبي طبقت التمدّد الرأسي كتجربة في منطقتي العوير الأولى (الطي) ووادي الصفا.
أرشيفية

المهندس داوود الهاجري:
«التمدّد الرأسي
يسهم في تلبية
احتياجات المواطنين».

قال مدير عام بلدية دبي، المهندس داوود الهاجري، لـ«الإمارات اليوم»، إن البلدية ستسمح للمستفيدين من المناطق السكنية الثلاث الجديدة، التي أمر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بتخصيصها لإسكان المواطنين (10 آلاف قطعة أرض متكاملة الخدمات)، بالتوسع الرأسي، بحيث يستطيعون بناء منازلهم على طابق أرضي وطابقين علويين، مشيراً إلى أنه سيتم البدء في توزيع الأراضي السكنية منتصف الأسبوع المقبل.

تطبيق «مسكني»
أكد مدير عام بلدية دبي، المهندس داوود الهاجري، أن البلدية ستتيح للمستفيدين من منحة أرض سكنية، في المناطق الثلاث، التي أمر بتوزيعها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، منتصف الأسبوع المقبل، حجز أراضيهم عبر تطبيق «مسكني» الذكي، التابع للبلدية، مبيناً أن التطبيق يستوعب أكثر من منطقة. وأكد أن البلدية تواكب توجهات الحكومة في تحويل الخدمات إلى ذكية، لتسهيل الخدمات المقدمة. وأشار إلى إمكانية تحميل التطبيق من الهواتف الذكية، سواء بنظامي «أندرويد»، أو «آي أو أس»، من أجل اختيار قطعة الأرض السكنية المناسبة.

وتشمل الأراضي السكنية الجديدة المخصصة للمواطنين، والقابلة للتوسع الرأسي في الإمارة، كلاً من: الروية الثالثة ووادي الشبك، إضافة إلى مشرف.
وأكد الهاجري أن البلدية تنفذ هذه الآلية لتخطيط المناطق السكنية، بهدف إتاحة الخيار للمواطنين للتوسع الرأسي، لافتاً إلى أنها تجيز للحاصلين على موافقة منحة أرض سكنية بناء طابق أرضي وطابقين علويين، بدلاً مما كان مطبقاً في المناطق القديمة سابقاً، أي بناء طابق أرضي وعلوي فقط، مشيراً إلى أن التمدد الرأسي يسهم في تخطيط المناطق، بمنظور يتناسب مع التطوّرات الراهنة، ويلبي احتياجات المواطنين.
وأضاف أن البلدية طبقت التمدد الرأسي كتجربة في منطقتي العوير الأولى ووادي الصفا، وأثبتت نجاحها لدى المواطنين، لافتاً إلى أن المرحلة الثانية سيتم تطبيقها في المناطق الثلاث الجديدة، مؤكداً حرص البلدية على توفير الحياة الكريمة للمواطنين، والسكن المناسب لهم ولأسرهم.
وأوضح الهاجري أن البلدية تهدف إلى توفير كل أشكال الخدمات اللازمة لأهالي المناطق السكنية، بما يحقق لهم أعلى مستويات الراحة والرفاهية والاستقرار، بتأسيس باقة متكاملة من المرافق الخدمية، مثل المساجد والمدارس والحدائق العامة، بالإضافة إلى منافذ الخدمات التجارية المختلفة، التي سيتم تنفيذها وفق أعلى المعايير العالمية، التي تحرص البلدية على اتباعها في شتى مشروعاتها، والتي تراعي فيها متطلبات الاستدامة.
وأضاف أن المناطق الثلاث، التي أمر بتخصيصها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، هي: منطقة «الروية الثالثة» على شارع الإمارات بمساحة إجمالية 2256 هكتاراً، وتضم 8428 قطعة سكنية بمساحة 1115 متراً مربعاً لكل قطعة، والمنطقة الثانية «وادي الشبك» وتقع على تقاطع شارع الشيخ زايد بن حمدان آل نهيان، وشارع طرابلس، بمساحة إجمالية 232 هكتاراً، وتضم 1315 قطعة سكنية بمساحة 1115 متراً مربعاً لكل قطعة، وتقع المنطقة الثالثة ضمن منطقة «مشرف» على تقاطع شارع الشيخ زايد بن حمدان آل نهيان، وشارع طرابلس، بمساحة إجمالية 59 هكتاراً، وتضم 349 قطعة سكنية بمساحة 1115 متراً مربعاً لكل قطعة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً