«تنفيذي الشارقة» يناقش تعزيز ونشر قيّم التكافل الاجتماعي

«تنفيذي الشارقة» يناقش تعزيز ونشر قيّم التكافل الاجتماعي

أكد أن أمن وسلامة المواطن في مقدمة الأولويات
«تنفيذي الشارقة» يناقش تعزيز ونشر قيّم التكافل الاجتماعي

ولي العهد الشارقة خلال ترأسه «تنفيذي الشارقة». من المصدر

ناقش المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة، برئاسة سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي العهد نائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي، أمس، المقترحات المقدمة من دائرة الخدمات الاجتماعية، التي تسعى إلى تعزيز ونشر قيم التكافل الاجتماعي، وتشجيع مختلف المؤسسات على الإسهام في المسؤولية الاجتماعية.
وأكد المجلس أن المواطن وأمنه وسلامته يأتي في مقدمة أولويات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، فحرص سموه على إقامة العديد من المشروعات التطويرية والحيوية، وتوفير شبكات طرق حديثة ومتطورة تكفل سلامة ومرتادي الطرق، ومنها مشروع خورفكان الجديد، الذي ستستفيد منه شريحة كبيرة من أفراد المجتمع، وسيكون شرياناً حيوياً يربط بين مناطق ومدن الإمارة.
وثمّن المجلس التوجيهات السامية الصادرة من صاحب السمو حاكم الشارقة، بزيادة 10% على رواتب موظفي حكومة الشارقة من غير المواطنين، والتي تأتي استكمالاً لمبادرات سموه ومكرماته السخية، التي شأنها العمل على مزيد من الاستقرار في بيئة العمل في كل دوائر ومؤسسات وهيئات حكومة الشارقة، ما ينعكس على تقديم الخدمات وإنجاز الأعمال.
واطلع المجلس على تقرير نظام الخدمات الإلكترونية للوحات الإعلانية، المقدم من دائرة التنمية الاقتصادية.
وتضمن التقرير عمل النظام الذكي المتكامل لعمل الإجراءات المعمول به في الدائرة، وإصدار وتجديد وتعديل اللوحات الإعلانية للمحال التجارية في الإمارة، الذي أصبح إلكترونياً بصورة كاملة منذ مايو 2017، حيث أنجزت الدائرة خلال الأعوام الأربعة الماضية العديد من المبادرات للمحافظة على سلامة اللوحات الإعلانية من الأخطاء اللغوية. وأكد رئيس دائرة التنمية الاقتصادية، سلطان عبدالله بن هدة السويدي، أن هذا النظام الرقمي الكامل يأتي مواصلةً لعمل الدائرة في تطوير خدماتها الإلكترونية والذكية، بهدف تسهيل الإجراءات على المستثمرين، وتعزيز بيئة الإبداع والابتكار.
واطلع المجلس على المقترح المقدم من مؤسسة الشارقة للقرآن الكريم والسنّة النبوية الخاص بتنظيم آلية عمل محفّظي القرآن الكريم.
وقدّم رئيس مجلس مؤسسة الشارقة للقرآن الكريم والسنّة النبوية، سلطان مطر بن دلموك الكتبي، تفاصيل المقترح، الذي يأتي بهدف الارتقاء بمستوى المحفّظين، وتأهيلهم لإيجاد جيل جديد على دراية كبيرة بالقرآن الكريم وعلومه، تلاوة وحفظاً وتجويداً وتفسيراً، بالإضافة إلى وضع الحلول المناسبة للمعوقات التي تواجه عمل المؤسسة، لتطوير عملها وتعزيز دورها التعليمي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً