جامعة الشارقة تنظم ملتقى صناع الغد الثاني

جامعة الشارقة تنظم ملتقى صناع الغد الثاني

بحضور الشيخ الدكتور عبد العزيز بن علي النعيمي، مستشار البرامج والاستراتيجيات البيئية لحكومة عجمان، والرئيس التنفيذي لجمعية الإحسان الخيرية، وتحت رعاية الأستاذ الدكتور حميد مجول النعيمي، مدير جامعة الشارقة، نظم طلبة قسم العلاقات الدولية بكلية الآداب والعلوم الإنسانية والاجتماعية في جامعة الشارقة، ملتقى «صناع الغد» الثاني الذي عقد هذا العام تحت شعار «تجارب ملهمة» باستضافة نخبة من شباب وشابات الوطن ممن يمثلون قصص نجاحات وإنجازات مميزة، وتجارب ملهمة، استعرضها المتحدثون على الحضور من الطلبة وأعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية، والمهتمين بمجال تنمية الشباب، بهدف تعزيز مكانة الشباب، وتمكين قدراتهم الإبداعية والقيادية في مجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة، والارتقاء بمستوى التقدم الإنساني.بدأ الملتقى بكلمة افتتاحية ألقاها نائب مدير الجامعة للشؤون الأكاديمية، مرحّباً خلالها بالحضور، مشيراً إلى أن جامعة الشارقة بمسيرتها التعليمية والعلمية ترتقي بالطلبة إلى المراحل العليا من الإبداع والاستنباط والاستفادة من خبرات الملهمين وقدرات أصحاب الهمم في تكوين الشخصية من خلال اكتساب المهارات التي تسهم في تطوير الذات، مثل القدرة على مواجهة التحديات والتواصل مع الآخرين.وتضمنت فعاليات الملتقى عدة جلسات ومحاور، تحدث خلالها الشيخ الدكتور عبدالعزيز بن علي النعيمي، في الجلسة الأولى حول رؤية القيادة الإماراتية لدور الشباب، وركز خلال حديثه على المعايير الأساسية التي يعتمد عليها في تقديم الأفكار.ثم تحدثت كل من المهندسة مريم قاسم، رئيسة قسم المشتريات وتصنيع الوقود النووي في مؤسسة الإمارات للطاقة النووية، «إينك»، وعلياء الياسي ممثلة لدولة الإمارات في اللجنة الإعلامية لمجلس الطاقة العالمي في الجلسة الثانية حول إنجازات الشباب الإماراتي في المجالات العلمية. وتحدث ماجد الرئيسي كاتب ومحلل سياسي، وإسماعيل محمد حاصل على شهادة وميدالية بطل السعادة والإيجابية من قبل صاحب السمو حاكم دبي، وعبدالعزيز الأنصاري طالب في جامعة الشارقة، تخصص الإعلام الإلكتروني في الجلسة الثالثة حول إنجازات الشباب الإماراتي في العلوم الإنسانية والآداب والفنون.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً