ماتيس: استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا “لا يمكن تبريره”

ماتيس: استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا “لا يمكن تبريره”

قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إن استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا لا يمكن تبريره مطلقاً، بعد الهجوم الكيميائي المزعوم في دوما بالغوطة الشرقية. وصرح ماتيس أمام لجنة القوات المسلحة في مجلس النواب: “بعض الأمور لا يمكن تبريرها وغير مقبولة وتسيء إلى ميثاق حظر الأسلحة الكيميائية بل إلى الحضارة نفسها”.وأضاف أنه “يعتقد أن هجوماً كيماوياً قد وقع في سوريا والولايات المتحدة تريد وجود مفتشين على الأرض لجمع الأدلة”، وحذر من أن المهمة تزداد صعوبة مع مرور الوقت، وأشار إلى أن أحد شواغله الرئيسية بخصوص أي ضربة عسكرية أمريكية هو منع خروج الحرب في سوريا عن السيطرة.واتهم ماتيس روسيا بالتواطؤ في احتفاظ سوريا بأسلحة كيماوية برغم اتفاق في 2013 يلزم سوريا بالتخلي عن تلك الترسانة توسطت فيه موسكو.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً