فتح: حماس تقدم نفسها كبديل للتفاوض مع أمريكا وإسرائيل

فتح: حماس تقدم نفسها كبديل للتفاوض مع أمريكا وإسرائيل

أكدت حركة فتح، اليوم الأربعاء، أن خطاب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، الأخير في قطاع غزة، يمثل رسائل للولايات المتحدة من أجل تمرير صفقة القرن، وفتح قنوات حوار مع أمريكا للقبول بما لم تقبله به السلطة الفلسطينية. وقال عضو المجلس الثوري لحركة فتح، والناطق باسمها، أسامة القواسمي، إن “خطاب هنية هبوط أخلاقي ووطني، ورسالة لأمريكا وإسرائيل متعلقة بصفقة القرن، ومحاولة من الحركة لأن تكون بديلاً عن منظمة التحرير الفلسطينية”.وأضاف القواسمي، أن “ما نستنتجه من خطاب هنية أن حماس من أجل أجندات حزبية، تسير شبابنا من أجل المتاجرة بدمائهم، وتوجيه رسالة إلى إسرائيل وأمريكا حول مشروع صفقة القرن، التي يرفضها الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وتطرح نفسها كبديل للتفاوض”، على حد تعبيره.ودعا القواسمي، حركة حماس لضرورة تراجعها عن خطاب هنية والاعتذار كونه يضر بالعلاقات الوطنية، مؤكداً أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس، ما زال متمسكا بمواقفه حيال رفض صفقة القرن.وسبق أن اتهمت الحكومة الفلسطينية، حركة حماس ورئيس مكتبها السياسي إسماعيل هنية بالتضليل وتعميق الانقسام من خلال كلمته في مهرجان بمدينة غزة، أكد فيه أن الحركة لن تتخلى عن سلاحها وألمح إلى اتهامات للسلطة الفلسطينية بالمشاركة في حصار غزة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً